الأخباربيانات الحركة

بيان صحفي : حول مؤتمر تحالف الشعوب المتضررة من الارهاب الايراني

دفاعاً عن الاستقلال الوطني للشعوب العربية وحق تقرير المصير للشعوب غير الفارسية داخل مايسمى بالجغرافيا الايرانية التي تعيش اليوم تحت احتلال عسكري فارسي مباشر ؛ وشعوب أخرى تعاني تدخلاً سافراً في شؤونها الداخلية . فقد عقد ممثلو العديد من التنظيمات السياسية والمنظمات الحقوقية المولودة من رحم الشعوب والمعبرة عن معاناتها وطموحاتها مؤتمر تحالف الشعوب المتضررة من ارهاب النظام الايراني عبر تقنية الڤيديو ؛ كشف فيه المؤتمرون عن أخطار المشروع الفارسي التوسعي المحمول من قِبل حكام ايران وضرورة وضع حدٍ لشروره الذي عم منطقة الشرق الأوسط والعالم أجمع حفظاً للأمن والسلم الدوليين .  .

وأكد سعيد حميدان منسق التحالف في كلمته الافتتاحية التي ألقاها في المؤتمر أن شعوباً عربية في العراق وسورية ولبنان واليمن والأحواز وشعوب غير فارسية من الآذريبن والتركمان والكورد والبلوش تعيش تحت احتلال ايراني عسكري وثقافي وطائفي واقتصادي مباشر ومعها جزر الإمارات الثلاثة في رأس الخليج العربي ؛ وتدخل حكام ايران السافر في الشؤون الداخلية لبلدان أخرى والعبث في أمنها الوطني بوسائل شتى .

ودعى حميدان إلى ضرورة حشد طاقات جَمِيع شعوبنا لمواجهة المشروع الفارسي التوسعي الحاقد المدفوع برياح عنصرية وطائفية قادمة من قم وطهران والهادف أساساً لتغيير خرائط المنطقة وثقافات شعوبها ؛ وأن احتلال ايران للشعوب من أخطر أنواع الاحتلالات التي عرفها التاريخ كونه احتلال يقتلع السكان الأصليين من أرضهم وديارهم ويستبدلهم بغرباء آخرين . ويعرض شعوب عربية وشعوب غير فارسية لمحو هوياتها الوطنية وتشويه ثقافاتها من خلال أدوات تخريبية, عسكرية وثقافية وطائفية واقتصادية .

كما أكد المنسق أن تحالف الشعوب المتضررة من ارهاب النظام الايراني أبوابه مشرعة أمام كافة الشعوب والنشطاء السياسيين والحقوقيين للعمل معاً على إجهاض المشروع التوسعي السرطاني الساعي لتفكيك دول منطقتنا على أسُسٍ عنصرية وطائفية مقيتة تمهيداً للهيمنة عليها وحكم الشعوب الأخرى من خلال البدعة السياسية لولاية الفقيه المستحدثة .

وقد ألقى ممثلو الشعوب العربية والشعوب غير الفارسية من أعضاء التحالف العديد من الكلمات التي أشارت جميعها إلى ممارسات النظام الايراني في بلدانهم وقيامه بالتدمير والقتل والتهجير الممنهج على أوسع نطاق ؛ وارتكاب جرائم ضد الانسانية ؛ والعبث بنسيج مجتمعاتها من خلال إحداث تغيير ديموغرافي هو الأكبر خلال القرن الحادي والعشرين . وتلاقت جميع الشعوب القابعة تحت الاحتلال عند حقيقة أن النظام الايراني غير قابل للإصلاح أو تقاسم السلطة ؛ وعليه .. تبنى التحالف استراتيجية قيام شعب الأحواز العربي والشعوب غير الفارسية مهمة اسقاط النظام الايراني من داخل مايسمى بجغرافية ايران تمهيداً لتفكيكها من الداخل ؛ وحصول الشعب العربي في الأحواز على حق تقرير المصير كما الشعب الآذري والبلوشي والتركماني والكردي .. وتولي شعوب العراق وسورية ولبنان واليمن استئصال أدوات ايران وذيولها من الميليشيات الطائفية المحلية والعابرة للحدود وتحقيق استقلالها الوطني الناجز .

ونوهت كلمات السادة الضيوف من أعضاء البرلمان الأوربي إلى مخاطر المشروع النووي الايراني وسعي حكام طهران لإنتاج قنبلة نووية ؛ وتطويرهم لصواريخ بالستية بعيدة المدى وما لذلك من أخطار على المستوى الاقليمي والدولي ؛ وعبثهم بأمن الطاقة العالمي في الخليج العربي من خلال زرعهم الألغام البحرية ؛ وتهديداتهم المستمرة بأغلاق معبر باب السلام – مضيق هرمز – الذي تمر عبره أكبر الكميات النفطية المصدرة في العالم وباب المندب أيضاً شريان التجارة العالمي وما لذلك من آثار مباشرة على اقتصاد العالم وأمنه واستقراره .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى