الأخبار

#أحوازنا -الاحتلال الفارسي يضاعف من عمليات الاعتقال في مدينة معشور

"أحوازنا"

داهمت قوة كبيرة من الأمن ومليشيا الباسيج أحياء متفرقة من مدينة معشور جنوب مدينة الأحواز العاصمة خلال الأيام الماضية واعتقلت العشرات من المواطنين الأحوازيين.

وأكدت مصادر المكتب الاعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز خبر مداهمات واعتقالات واسعة نفذتها قوات الاحتلال في مدينة معشور خلال الأيام القليلة الماضية مما لاقت سخطا واستنكارا شعبيا.

وقالت مصادر موقع "أحوازنا" إن قوات من الأمن ومليشيا الباسيج داهمت حي الغزالة (مدني) في مدينة معشور مساء الأحد 25 ديسمبر الجاري واعتقلت عددا من المواطنين ونقلتهم إلى أماكن مجهولة.

وتعرفت مصادر "أحوازنا" على هوية سبعة من المعتقلين وهم:

1-أمين جابر العساكرة البالغ من العمر 30 عاما

2-عظيم جابر العساكرة البالغ من العمر 27 عاما

3-طالب جابر العساكرة البالغ من العمر 21 عاما

4-فاضل عبد الزبيدي

5-محمد وادي الشريفات

6-ماجد ناجي الرشيدي

7-مجيد الصليحاوي

وفي سياق متصل كانت قد نقلت مصادر موثوقة لموقع "أحوازنا" أسماء أربعة مواطنين أحوازيين تم اعتقالهم قبل أيام من قبل سلطات الاحتلال الفارسي في مدينة معشور وهم:

1-عظيم العثماني

2-أميد العثماني

3-محمد بني رشيد

4-أميد العبادي

وذكرت وسائل إعلام فارسية قبل أيام نقلا عن "منصور قمر" الحاكم العسكري لمدينة معشور تصريحا هدد من خلاله بحملة مداهمات كبيرة ستقوم بها قوات الاحتلال. وأضاف الحاكم العسكري أن هذه الاعتقالات جاءت بعد اجتماع مطول بين قوات الأمن والباسيج التابعة للحرس الثوري والجهات القضائية وشخصيات مسؤولة أخرى في "معشور".

يذكر أن حملة المداهمات والاعتقالات تضاعفت في الآونة الأخيرة نتيجة للوعي الوطني المتنامي الرافض لسياسات الاحتلال الإجرامية في كافة أنحاء الأحواز، الأمر الذي أصبح يؤرق الأجهزة المخابراتية والأمنية الفارسية في الأحواز العربية المحتلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى