الأخبار

مقرر الأمم المتحدة: يدين الاعتقالات بحق المناضلين والنشطاء

“أحوازنا”

أدان مقرر الأمم المتحدة المعني برصد وكشف جرائم العدو الفارسي ضد الشعوب غير الفارسية “الدكتور أحمد شهيد”، أدان الإعتقالات التعسفية التي تقوم بها الأجهزة الأمنية بحق النشطاء والمناضلين من أبناء الشعوب المحتلة.

وتضمن البيان المشترك والصادر في الأيام القليلة الماضية بإسم مقرر الأمم المتحدة أحمد شهيد وخمسة خبراء حقوقيين، إدانة واستنكارا لعملية الاعتقالات غير المبررة التي تقوم فيها الأجهزة الأمنية الفارسية بحق أبناء الشعوب غير فارسية وذلك على خلفية معتقداتهم وآرائهم وتوجهاتهم السياسية.

كما اعتبر البيان، الأحكام الجائرة (من إعدامات وحبس طويل الأمد) التي تصدر من محاكم الاحتلال الفارسية، غير منصفة وفاقدة للرؤية القانونية واعتبرها انتهاكا للقوانين الدولية وطالب بإلغائها.

وعلى خلفية جرائم العدو الفارسي بحق الشعوب غير الفارسية المحتلة -وعلى رأسها الشعب العربي الأحوازي المقاوم-من إعدامات جماعية وإصدار أحكام سجن (أغلبها مؤبد) والتهجير والتفريس، صدرت عشرات البيانات والقرارات من الأمم المتحدة والوزارات والجهات الرسمية في الاتحاد الأوروبي، منها المانيا والوزارة الخارجية البريطانية وعضوة بالكونغرس الأمريكي وأدانت هذه البيانات والقرارات الاحتلال الفارسي عما يقوم به تجاه الشعوب وطالبته بإحترام القوانين الدولية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى