الأخبار

امام جمعة الأحواز: المشاركة في الانتخابات واجب الواجبات و الأحوازيون يحرموها

اكد المدعو المعمم "محسن حيدري" إمام الجمعة (المؤقت) خلال خطبة صلاة الجمعة في مدينه الاحواز و نقلته وكالة "ايرنا" للأنباء على ضرورة مشاركة الشعب الأحوازي في إنتخابات المجلس التاسع لدولة الإحتلال الفارسي المقبلة!

وفي هذا الشأن أوضح المدعو حيدري؛ إن المحافظة على نظام "الجمهورية الإسلامية" من أوجب الواجبات! ولن يحفظ هذا النظام دون مشاركة جميع أطياف "الشعب" في الإنتخابات!! كما قال بأن المشاركة الواسعة للمواطنين في هذا الحدث السياسي المهم ستخيب امال اعداء النظام وستحفظه من هجمات "الاعداء" جميعا، خاصة في هذه الأيام التي تزداد ضرباتهم فيها و دعت معظم القوى الوطنية الأحوازية الى مقاطعة الانتخابات المزمع اجرائها في الايام المقبلة.

 و قد طلب المدعو حيدري من كافة المواطنين ان ينتبهوا الى الامور التي تؤدي لانتخاب المرشح للمجلس منها الإلتزام بمبادئ وأيدلوجية النظام الفارسية المتمثلة  بولاية الفقيه!  وأضاف قائلا: إن أهل الفتنة والمتعاونون معهم، الذين يطلقون الشعارات المنحرفة لايعتقدون بولاية الفقيه لذلك ليست لديهم اي صلاحية للمشاركة في الانتخابات من قبل كافة المواطنين!

إن تصريحات هذا المدعو الذي يعتبر من  أبرز رموز الإحتلال الفارسي في الأحواز يظهر مدى تخوف الإحتلال من عدم مشاركة المواطنين العرب في الإنتخابات القادمة. كذلك يظهر تناقض دولة الإحتلال الفارسي التي تدعي "الديمقراطية" في حين أنها حرمت كل من لا يؤمن بخرافة ولاية الفقيه من المشاركة والترشح للإنتخابات القادمة وفقا لتصريحات " محسن حيدري" هذه.   

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *