الأخبار

أهالي مدينة السوس الأحوازية يعيشون وسط برك من مياه الصرف الصحي

مدينة السوس في شمال الأحواز العربية المحتلة تعيش معاناة حقيقية منذ عشرات السنين بسبب مشروع الصرف الصحي الذی كان حلما وأصبح كابوسا يعاني منه سكان تلك المدينة، وذلك لعدم إكمال المشروع بعد البدء فيه بحفريات قطعت أوصال المدينة، والتي تحولت إلى مستنقعات تتجمع فيها القاذورات من مياه الصرف الصحي.


وأصبحت هذه الحفريات تعيق حركة المواطنين داخل مدينة السوس لكثرتها وتحولها إلى برك من المياه القذرة، تنبعث منها روائح كريهة، فضلا عن كونها مصدرا للأوبئة وانتشار الأمراض


وفي نفس السياق أكد محافظ مدينة السوس “عبد الرضا سعيدي” في حديث له مع وكالة مهر للأنباء يوم الأربعاء الموافق 2_1_2013 قال فيه ” أن عددا من خطوط الصرف الصحي في الجزء المنجز من المشروع بمركز المدينة تعرضت للتلف مما أدى إلى طفح مياه المجاري في الشوارع “. وأضاف “أن هذه المياه أثرت على الأساس الهش للمباني التي أصبحت مهددة بالانهيار على رؤوس من فيها ” .


 


 


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى