الأخبار

تدهور صحة الاسير الأحوازي علي الكعبي (جبيشات) المعتقل منذ 8 أشهر لدى المخابرات الفارسية

أعلنت مصادر موقع
المقاومة الوطنية الأحوازية ” أحوازنا”
 أن حالة الأسير الأحوازي في سجون مخابرات الاحتلال الفارسي على الكعبي
(46 عاما) قد تدهورت جدا في الأيام الأخيرة .

كما واضافت المصادر ان الاسير الاحوازي على
الكعبي الذي اعتقل مع اثنين من اولاده  بتاريخ
11-11-2012 يتعرض الى اقسى و
أبشع
أساليب التعذيب الجسدية والنفسية، ورغم مرور اكثر من 8 اشهر على اعتقاله من قبل
المخابرات الفارسية الا انه مازال يقبع في زنازينهم المظلمة دون توجيه اي اتهام او
السماح له بتوكيل محامي .

يذكر ان الاسير
الاحوازي علي الكعبي (جبيشات) من سكان قرية كعب خلف المسلم التابعة لمدينة السوس الأحوازية،
تم اعتقاله هو و اثنين من اولاده (حسين علي متزوج و لديه طفلة من مواليد 1984و
صلاح الدين علي 22 عاما) اضافة الى
اعتقال حبيب سيلاوه و سيد ياسين موسوي و
سلمان جايان و محمد جايان في نفس المداهمة .

وعلى ضوء تصعيد سلطات الاحتلال الفارسي لحملات
التنكيل بالأسرى الاحوازيين ف
إننا
نطالب منظمات حقوق الإنسان العربية والأجنبية ومنظمة العفو الدولية التدخل لإطلاق سراح
الأسرى الأحوازيين ووقف التعذيب والتنكيل والمحاكمات غير الشرعية التي يتعرض لها
ابناء الشعب الأحوازي الصامد .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى