الأخبار

اعتقالات متواصلة في مدينة الأحواز العاصمة ومعلومات جديدة عن حملة الإعتقالات في حي الثورة


نقلت مصادر احوازية
موثوقة عدة لموقع المقاومة الوطنية الأحوازية – أحوازنا خبر اعتقالات جديدة في حي
الثورة بمدينة الأحواز العاصمة قام بها جهاز المخابرات
التابع للحرس الثوري الفارسي
وأجهزة أمنية فارسية اخرى. كما تحدثت هذه المصادر عن أساليب تعسفية وغير مسبوقة
أثناء الإعتقالات الأخيرة في حي الثورة.


وزودت تلك المصادر موقع
“أحوازنا” بإسم احد المواطنين الذين تم اعتقالهم وهو المواطن هادي بيت
شيخ أحمد البالغ من العمر 45 عاما يعمل موظفا في احد البنوك في مدينة الأحواز
العاصمة.


ويأتي اعتقال هذا
المواطن بعد أيام من حملة اعتقالات قامت
بها سلطات الاحتلال الفارسي في حي الثورة، أعتقل خلالها اكثر من 20 شابا احوازيا
أثناء دراسة اللغة العربية والقران الكريم. كما ان مصير كافة المعتقلين وبعد
أسابيع من اعتقالهم مجهول وسلطات الاحتلال الفارسي تتكتم على مصيرهم.


من جانب أخر أفادت
هذه المصادر الموثوقة ان الأجهزة الأمنية الفارسية بدأت تستخدم أساليب تعسفية
بعيدة عن كافة الموازين الإسلامية
والإنسانية اثناء اقتحامها لبيوت الأحوازيين، حيث أثناء حملة الإعتقالات الأخيرة
قام جنود الاحتلال برمي وتمزيق المصاحف وكافة الكتب الدينية في المكان. كما كانت
تطلق شعارات طائفية وعنصرية اثناء عملية الإعتثال يرافقها ضرب وتعذيب المعتقلين
بشكل وحشي امام عوائلهم وجيرانهم.


يذكر ان الأساليب
الوحشية وغير الإنسانية في تعامل الأجهزة الأمنية بدأت تتصاعد يوما بعد يوم في
العلن، بعدما كانت مختصرة في زنازين والسجون السرية في الأحواز المحتلة، خصوصا بعد
تزايد النشاط والحراك الوطني بشكل ملحوظ في الأحواز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى