الأخبار

منظمة جيش العدل البلوشية ترغم الدولة الفارسية على التفاوض



نشرت منظمة جيش العدل البلوشية على موقعها الالكتروني الرسمي “عدالت
نيوز” أمس الثلاثاء الموافق 01-04-2014 بيانا أعلنت فيه استعداها
لاعطاء فرصة اخرى للاحتلال الفارسي أن يلبي مطالبها، وذلك مقابل الافراج عن حرس
الحدود ال
أسرى لديها. وأوضح البيان ان المنظمة قبل أيام قد أعطت الدولة
الفارسية انذار
ا بإعدام أحد الأسرى لديها في حال عدم الاصغاء لمطالبها.


وألمح البيان الى مفاوضات تجري في الوقت الراهن بين منظمة جيش العدل
البلوشية  والدولة الفارسية بخصوص الأسرى المنتسبين
للحرس الثوري. وأكد البيان الى عدم تنفيذ أي حكم ضد أسرى الإحتلال حتى الإنتهاء من
المفاوضات الجارية بين الطرفين.



وعلى صعيد متصل نقلت وكالة فارس للانباء اليوم الاربعاء تصريحا لـ علي
اوساط هاشمي، الحاكم العسكري لبلوشستان المحتلة قال فيه: ان فريق تفاوضي يوجد في
الطرف الأخر من الحدود -دون أن يذکر اسم البلد- ونأمل ان يصل الى نتيجة بخصوص عودة
الأسرى المخطوفين.


يذكر ان منظمة جيش العدل البلوشية بعد أسرها لحرس الحدود الخمسة المنتسبين
للحرس الثوري، قد أعلنت استعدادها للتفاوض مع الدولة الفارسية وأوضحت مطالبها
العادلة مقابل الافراج عنهم. إلا ان الدولة الفارسية لم تعر أي اهتمام بخصوص
المطالب ولم تكن جادة للتفاوض. مما أدى الى إعدام العريف جمشيد دانائي فر من قبل
المنظمة وذلك ردا على عدم تلبية المطالب وفي الوقت ذاته ردا على أغتيال الأسير البلوشي
علي ناروئي في السجون الفارسية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى