الأخبار

ممثل خامنة اي: علينا ان نستعد لمواجهة “الانفصاليين” في الأحواز

قال مندوب مرشد الدولة الفارسية في شمال الأحواز
وعضو مجلس خبراء الدولة الفارسية المدعو “موسوي جزائري” : اننا في شمال الأحواز
نخوض حربا شرسة مع “الانفصاليين” التحرريين لذلك على قوات الباسيج “التعبئة” ان
تستعد لهذه المواجهة من خلال العمل التوعوي
.

نقلت موقع “رهياب نيوز” تصريحا للمدعو جزائري”
قاله امام جمع من قادة اوكار التجسس التابعة لقوات الباسيج”التعبئة” وقد قال فيه:
على قوات التعبئة ان تعد العدة لمواجهة
الانفصاليين”
التحرريين. وقد استند في حديثه الى الاية الكريمة” واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن
رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم”. واضاف قائلا اننا في العمل الثقافي
مستهدفين من قبل  “الوهابيين” و”الانفصاليين
حسب تعبيره.

وقال اثناء حديثه امام قادة الباسيج: ان الانفصاليين”
يقولون نحن مجموعة واحدة ولدينا الكثير من الحديث والكلام نستطيع ان نقوله امام
الدول الاوروبية و الدول العربية وهو ان الضغوط التي تمارسها ا ي ر ا ن (الدولة
الفارسية) على هذه الدول تتم من خلال تقديم الأموال والتي هي تأتي من الثروات التي
تمتلكها الأرض الأحوازية. وقال علينا ان نستعد لمواجتهم من خلال توعية المواطنين
.

ان تصريحات المسؤولين الفرس حول القضية الأحوازية
وتخوفهم من أي نشاط سياسي احوازي تظهر مدى الخوف الذي يسود في اوساط ساسة الاحتلال
الفارسي. ان تصريحات المدعو “جزائري” تعتبر هي الأولى بعد المؤتمر السياسي الأول
لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز الذي اقيم في 14و15 من حزيران الجاري، مما
يعني ان هذه الأيام مراكز صنع القرار في الدولة الفارسية تدرس الوضع الأحوازي
وتراقب الأحداث عن كثب حتى تتمكن من ايجاد حلول لمواجهة النشاط الأحوازي الذي تطور
عن السابق كثيرا والذي دعل القضية الأحوازية ان تكون رقما صعبا في المعادلات
الدولية
.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى