الأخبار

#أحوازنا-الاحتلال يعين قائدا جديدا لقوى الأمن في الأحواز

أعلنت دولة الاحتلال عن تعيين أكثر الضباط الفرس بطشا ووحشية "العميد حيدر عباس زاده" قائدا جديدا لقوى الأمن في شمال الأحواز  في مراسم رسمية اليوم 22 أغسطس.

ذكرت وسائل إعلام الاحتلال أن العميد حسين اشتري القائد العام لقوى الأمن في الدولة الفارسية أصدر أمرا بتعيين العميد حيدر عباس زادة قائدا جديدا لقوى الأمن في شمال الأحواز  خلفا للعميد محمد رضا اسحاقي.

وأضافت أن مراسم رسمية أجريت في مقر  القيادة العامة لقوى الأمن في مدينة الأحواز العاصمة  صباح اليوم 22 أغسطس انتهت بإعلان تنصيب العميد حيدر زادة وذلك بحضور كبار ضباط الأمن في الدولة الفارسية وعلى رأسهم القائد العام لقوى الأمن العميد حسين اشتري.

وقالت مصادر المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز ، إن القائد الجديد لقوى الأمن في شمال الأحواز يعتبر  أكثر الضباط الفرس بطشا ودموية وقد حاز  على مدى السنوات الثلاث الأخيرة  من عمله عندما كان قائدا لقوى الأمن في منطقة أبو شهر (وسط الأحواز)، على مرتبة أفضل قائد وضابط أمن في الدولة الفارسية نظرا لدوره الكبير في القمع والبطش بالأحوازيين.

ولفتت المصادر أن جرائم العميد عباس زادة بحق الأحوازيين لاتعد ولاتحصى ولعل من أبرز الانتهاكات التي قام بها هي قمع المظاهرات الشعبية في بلدة النعيمية التابعة لقضاء عسلو  وسط الأحواز  في يوليو  من العام الماضي إذ أسفرت عن استشهاد ثلاثة مواطنين وإصابة خمسة آخرين بجروح.

ويؤكد المكتب الإعلامي لحركة النضال العربي أن تعيين العميد عباس زادة المعروف بإجرامه ضد الأحوازيين والتنكيل بهم يعتبر  تصعيدا خطيرا من جانب الاحتلال  وينذر بمرحلة جديدة  من القمع الوحشي في شمال الأحواز.

 

المصدر: أحوازنا+وكالات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *