الأخبار

قوات الاحتلال تعتقل ناشطا من أهل السنة والجماعة في الأحواز

“أحوازنا”

استمرارا للمضايقات التي تقوم بها سلطات الاحتلال ضد الشعب الأحوازي،القوات الأمنية الفارسية تداهم حي الملاشية وتعتقل أحد نشطاء اهل السنة والجماعة.

وأكدت مصادر الموقع الاعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز”أحوازنا” خبر اعتقال  المواطن الأحوازي جعفر السيلاوي البالغ من العمر 22 عاما ومن نشطاء اهل السنة والجماعة من قبل عناصر جهاز مخابرات الاحتلال الفارسي في صباح يوم أمس الثلاثاء 30/حُزَيران/2015.

واعتقلت قوات الأمن الفارسية في يوم الاثنين 29/حُزَيران 2015 سبعة من نشطاء اهل السنة والجماعة في حي الملاشية أحد أحياء مدينة الأحواز العاصمة.

وأضافت المصادر إن المعتقلين تم نقلهم إلى مركز مخابرات قوات الأمن الواقع في تقاطع”زند” في مدينة الأحواز العاصمة.

وأكد شهود عيان لموقع “أحوازنا أن المعتقلين شوهدوا في يوم أمس معصوبين الأعين في ممر مركز المخابرات وإذ أن اثار التعذيب كانت واضحة عليهم.

وأبلغ رجال الأمن ذوي المعتقلين أن أبنائهم سينقلون إلى مكان اخر من اجل اجراء التحقيق معهم.

وفي سياق متصل تم نقل الأسير أحمد التميمي أحد نشطاء اهل السنة في قرية السرحانية التابعة لمدينة المحمرة ، من زنازين المخابرات إلى سجن كارون هو وإثنين من ابناء عمومته.

وأضافت المصادر أن اثناء التحقيق قام عناصر المخابرات بالإيتاء بأحد العملاء حيث اتهم الأسير أحمد التميمي بالإشراف على نشر الدعوة للفكر السلفي في مدينة المحمرة.

وفي ظل صمت المؤسسات الدولية التي تغض البصر عن جرائم الاحتلال ،ستستمر معناة المواطنين الأحوازيين من قبل الاحتلال الفارسي الذي تفنن في ممارسة الظلم والاضطهاد بحق الشعوب غير الفارسية.

جعفر2

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى