الأخبار

العواصف الترابية تجتاح الأحواز وتتسبب في حادث مروري مروع

“أحوازنا”

اجتاحت العواصف الترابية مناطق شمال الأحواز يوم أمس الاثنين وتسببت بحادث مروري دموي ومروع على الطريق السريع بين مدينتي الجويبدة وعبادان.

أفادت مصادر موقع “أحوازنا” بأن العواصف الترابية المحملة بكميات كبيرة من الأتربة والغبار اجتاحت المدن الشمالية من الأحواز يوم أمس الاثنين 6-7-2015 مما أدى إلى انخفاض مستوى الرؤية الأفقية لبضعة أمتار.

وذكرت المصادر أن مستوى تلوث الهواء في مدينة الأحواز العاصمة وصل إلى 910ميكروغرام في المتر المكعب أي بزيادة تجاوزت 6 اضعاف المعدلات الطبيعية، كما أن التلوث في مدينة الخفاجية بلغ 500 وفي أرجان 400 وفي رأس البحر 350والقنيطرة 200 والسوس 180 وعبادان والمحمرة والفلاحية 250.

وأضافت المصادر أن العواصف الترابية وانخفاض مستوى الرؤية تسببا في وقوع حادث مروري مروع راح ضحيته 4 مواطنين أحوازيين وجرح اثنين آخرين.

وأوضحت أن الحادث وقع بالقرب من مفترق طرق قرية طرة بخاخ المحاذية للطريق العام الذي يربط مدينتي الجويبدة وعبادان جنوب الأحواز العاصمة.

يذكر أن العواصف الترابية بدأت تجتاح المدن الأحوازية منذ 13 عاما والسبب وراء ظهور هذه الأزمة كما يراه الخبراء يعود إلى التخريب والتدمير البيئي الذي قامت به دولة الاحتلال طوال العقود الماضية حيث تم تجفيف هور العظيم وهور الصحين فضلاً عن حرف مسار الأنهر الأحوازية باتجاه الأقاليم الفارسية واستمرار عملية بناء السدود.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى