الأخبار

انطلاق قناة جديدة معادية للشعب الأحوازي

“أحوازنا”

 أعلن العدو الفارسي عن انطلاق قناة فضائية جديدة تحت مسمى قناة “آبادان” بموازاة قناة “الأهواز” الطائفية التي أطلقها في وقت سابق. وهاتان الفضائيتان يتبعان السلطة الفارسية ونهجها الطائفي والمعادي للشعب الأحوازي وثقافته وتاريخه ومعتقداته.

 وأدعى المستوطن “عزيز الله شهبازي” الحاكم العسكري في مدينة عبادان التاريخية، أن هذه القناة التي سميت بـ”آبادان” تهتم بتقاليد وعادات ومعتقدات سكان مدينة عبادان كما أنها تتضمن برامج تلفزيونية متنوعة وفي مجالات متعددة.

 وجاء إنشاء هذه القناة المعادية للشعب الأحوازي بقرار من المدعو محسن مقتدائي الحاكم العسكري لشمال الأحواز الذي حضر افتتاحية القناة بجانب عدد من المسؤولين الفرس.

 وقالت مصادر مطلعة لموقع حركة النضال العربي لتحرير الأحواز “أحوازنا” إن هذه القناة جاءت على غرار قناة “الأهواز” الطائفية الناطقة بالعربية والفارسية إذ أنها تظهر المستوطن الأجنبي بمظهر أحوازي وتحاول تقنع المشاهد بأن المستوطنين هم أصحاب الأرض، كما تعتمد على تزوير القضايا والمعلومات التاريخية التي تتعلق بالأحواز وتاريخها السياسي.

 وأوضحت المصادر أن العدو الفارسي اختار الإسم المزور لمدينة عبادان ألا و هو “آبادان” من أجل التسويق لأسماء فارسية بدل الأسماء التاريخية للمدن الأحوازية.

الجدير بالذكر أن الاحتلال اعتمد مؤخرا على أساليب عدوانية حديثة لتمرير سياساته العنصرية والطائفية، وذلك من خلال إنشاء قنوات تلفزيونية ومواقع الكترونية تحت مسميات عربية ولكنها تضخ معلومات وأخبار طائفية ومزورة تستهدف الأحواز وتأريخها وتراثها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى