الأخبار

مدارس قضاء الباوي نقص في أعداد المعلمين وإهمال متعمد

 “أحوازنا”

 مدراس أحوازية تعاني من إهمال متعمد ونقص في أعداد المعلمين، وأحوازيون يحملون الاحتلال المسؤولية.

 وذكرت تقارير ميدانية حول التعليم في الأحواز ، نقصا حادا في أعداد المعلمين في مدارس شمال الأحواز، حيث تفتقر إلى أكثر من خمسة آلاف معلم. إذ ينقص مدارس الإبتدائية في قضاء الباوي أكثر من 115 معلما، كما أن المدارس الثانوية بحاجة إلى أكثر من 20 معلما.

وأضافت التقارير أن عدم توفير كوادر تربوية مؤهلة وكافية قد أثر على المستوى التعليمي لدى الطلاب، مشيرة إلى انخفاض المستوى التعليمي في قضاء الباوي إذ وصل لمستويات متدنية جدا.

 وتطرق أحد التقارير الأحوازية عن سوء المرافق التعليمية إضافة إلى نقص واضح في عدد المدارس وصفوفها، بينما يوجد أكثر من ألفين طفل أحوازي لا يوجد لديهم مكانا في المدارس وما زالوا غير مسجلين.

وفي غضون ذلك تؤكد المعلومات أن عشرين مدرسة توجد في مدن (ويس, شيبان وملاثاني) تحتاج إلى ترميم ولكن الدولة الفارسية تتعمد بإهمالها.

 وتجدر الإشارة أن الاحتلال الفارسي يسعى جاهدا لنشر الجهل والتخلف بين أبناء الشعب العربي الأحوازي ويمنع أي طريق للتطور والتقدم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى