الأخبار

سبق: إيران المجرمة المغتصبة”.. معركة للشعوب غير الفارسية المحتلة بجنيف

وفق مؤتمر أقامته منظمة الشعوب غير الممثلة بالأمم المتحدة اختتم بتوصيات

 

نظّمت منظمة الشعوب غير الممثلة في الأمم المتحدة “UNPO”، أمس الاثنين، مؤتمراً في مقر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، تحت عنوان انتهاكات حقوق الإنسان بحق الشعوب غير الفارسية من قبل “إيران”؛ حيث جاءت التوصيات بتطوير النضال المشترك بين الشعوب غير الفارسية ضد طهران لاسترجاع حقوقها المغتصبة، والتواصل مع المنظمات الدولية للضغط على الدولة الفارسية؛ لوقف سياساتها الإجرامية.

حضر المؤتمر تنظيمات بارزة تابعة للشعوب غير الفارسية المحتلة، من بينها حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، والتحالف الأزربايجاني الجنوبي، وحزب الشعب البلوشي، بالإضافة إلى شخصيات مهمة، من بينها المقرر الخاص للأمم المتحدة حول البيئة، والمقرر الخاص للأمم المتحدة حول التعذيب.

ناقش المؤتمر تجاهل انتهاكات حقوق الإنسان ضد الشعوب غير الفارسية التي يرتكبها الاحتلال الفارسي، كما ناقش الحضور ارتفاع نسبة الفقر والبطالة بين أبناء هذه الشعوب، وركزوا على سياسة التهجير القسري والتجويع والاستيطان الممنهج بحق الشعب العربي الأحوازي، وباقي الشعوب غير الفارسية، وتطرقوا إلى تفاصيلها.

وخرج المؤتمر بتوصيات عدة من بينها تطوير النضال المشترك بين الشعوب غير الفارسية ضد طهران؛ لاسترجاع حقوقها المغتصبة، والتواصل مع المنظمات الدولية للضغط على الدولة الفارسية؛ لوقف سياساتها الإجرامية بحق الشعب العربي الأحوازي وباقي الشعوب غير الفارسية التي تشكل أكثر من 70% من عدد سكان ما يسمى بـ”إيران”.

شهد المؤتمر مشاركة وفد حركة النضال العربي لتحرير الأحواز المكون من الدكتور خلف (ثائر) الكعبي، رئيس الوفد وعضو اللجنة التنفيذية لحركة النضال، والسيد سعيد حميدان عضو اللجنة التنفيذية والمدير التنفيذي لمنظمة الدفاع عن حقوق الإنسان الأحوازي، والسيد كميل البوشوكة عضو حركة النضال وعضو منظمة الدفاع عن حقوق الإنسان الأحوازي.

وتأتي مشارکة حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في هذا المؤتمر ضمن تحرك واسع تقوم به حركة النضال على كل الأصعدة السياسية والحقوقية والإعلامية؛ بهدف كسب تأييد عربي ودولي واسترجاع حقوق الشعب العربي الأحوازي.

مشاري الحنتوشي

المصدر: سبق

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى