الأخبار

اعتقال مواطن أحوازي بتهمة التواصل مع شقيقه في المهجر

“أحوازنا”

اعتقلت مخابرات الاحتلال الفارسي المواطن الأحوازي حسن كاظم الكعبي بتهمة التواصل مع شقيقه في المهجر السيد عيسى كاظم صباح يوم  أمس الأربعاء الموافق 2015-10-28 م.

وأفادت مصادر موقع “أحوازنا” أن مخابرات العدو الفارسي داهمت منزل المواطن الأحوازي حاج كاظم شنين الكعبي، واعتقلت نجله حسن البالغ من العمر 24 عاماً بتهمة التواصل مع أخيه في الخارج ،الأخ عيسى كاظم وذلك صباح يوم الأربعاء 28-10-2015 واقتادته إلى مكان مجهول.

وأضافت المصادر أن قوات كبيرة من المخابرات تساندها قوات الأمن طوقت بلدة القورية التابعة لقضاء تستر ثم اقتحمت بيت الأسير وعبثت في محتوياته واعتدت على الأسير وأهله.

وقال شهود عيان يقطنون في المنطقة إن أحد عناصر المخابرات ضرب والدة الأسير على رأسها فسقطت أرضا وفقدت الوعي بعض الوقت.

يذكر أن الأخ عيسى كاظم الكعبي أحد أعضاء حركة النضال العربي لتحرير الأحواز وقد اعتقل في عام 2009 م برفقة الشهيدين خليل قاطع الكعبي وسعيد السعدي. وحكمت محكمة الاحتلال في الأحواز العاصمة على خليل الكعبي وسعيد السعدي بالاعدام و تم أعدامهما في ذات العام، كما أنها حكمت على الأسير السابق عيسى الكعبي بالسجن لمدة 30 عاما، وبعد قضاء عامين في السجن هرب الأخ عيسى من السجن وانتقل إلى المهجر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى