الأخبار

#أحوازنا -عضو مجلس خبراء القيادة: أجر القتال في سورية أعظم من أجر مقاتلة الصهاينة

"أحوازنا"

قال الملا عباس الكعبي، عضو مجلس خبراء القيادة، إن أجر وثواب من يقاتل التكفيريين في العراق وسوريا أعظم من أجر مقاتلته للأمريكان والصهاينة.

وعلى هامش تشييع "أيوب رحيم بور" أحد قتلى الحرس الثوري في سورية برر المعمم الصفوي عباس الكعبي وجود مقاتلي الحرس الثوري في سوريا، وقال إنهم يهيؤون الأرضية المناسبة لظهور الإمام المهدي المنتظر كما أنهم يبعدون الأعداء عن مناطقنا الحدودية المستهدفة ومنها "الأحواز" ومناطق الشعوب غير الفارسية.

وقال عضو مجلس خبراء القيادة إن الدولة الفارسية تتعرض إلى هجمة ثقافية وفكرية من الاستكبار العالمي وأعوانه في المنطقة ويقصد بذلك الدول الخليجية الشقيقة، وحث على التصدي لهذه الهجمة المغرضة كما يزعم. ويؤكد هذا التصريح العدواني أكذوبة شعار "الموت لأميركا"،  إذ الدولة الفارسية تطلق هذا الشعار ولكنها في ذات الوقت  تستهدف الدول العربية وتزعزع أمنها واستقراراها، كما أنها تستخدم المنابر الدينية كي تجند الناس وترسلهم إلى سوريا والعراق لنشر الإرهاب ودعمه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *