الأخبار

#أحوازنا -مرض السرطان يجتاح الأحواز

"أحوازنا"

أزمة انتشار مرض السرطان وارتفاع حالات الإصابة به تزداد في الأحواز نتيجة التلوث البيئي والاحتلال ما زال لم يعالج هذه الأزمة.

وأكدت مصادر موثوقة أن معدلات الإصابة بمرض السرطان قد أزدادت في الآونة الأخيرة ولا سيما في المناطق الشمالية  من الأحواز إذ تجاوزت 20%  نتيجة التلوث البيئي.

وحسب احصائيات طبية في الأحواز أن أعداد المصابين بمرض السرطان في تزايد مستمر وقد تجاوزت ستة آلاف حالة سنويا، وذلك في ظل تردي خدمات القطاع الصحي في الأحواز وعدم وجود الإمكانات اللازمة لمواجهة  مرض السرطان.

وأكد أطباء أحوازيون أن من أهم أسباب ارتفاع عدد المصابين بالأمراض السرطانية والرئوية، استنشاق الهواء الملوث واستخدام مياه غير صالحة للشرب.

 وأكدت بعض الاحصائيات والدراسات الميدانية أن الأحواز تعد من أكثر المناطق التي تعاني من التلوث البيئي والأمراض الخطيرة مقارنة مع الدولة الفارسية والمناطق الواقعة تحت احتلالها، كما تعاني معظم مستشفياتها من نقص حاد في الأجهزة والمستلزمات الطبية والأدوية لمعالجة المرضى .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى