الأخبار

#أحوازنا –أكثر من 40 أحوازيا يعتقلهم الأمن وينقلهم إلى مكان مجهول

"أحوازنا"

داهمت قوات الأمن الفارسية حفلا عربيا في قرية "البيرش" يوم الجمعة واعتقلت أكثر من أربعين أحوازيا.

وأكدت مصادر الموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز"أحوازنا" اعتقال أكثر من أربعين مواطنا أحوازيا من قبل قوات الاحتلال في يوم الجمعة الموافق 15-1-2016 م في قرية "البيرش".

وأقام الأسير قاسم البو ناصر احتفالا بـ"مناسبة" ذكرى ولادة ابنه في قرية البيرش التابعة لقضاء رامز، ودعا أكثر من مئة مواطن أحوازي بالإضافة إلى الفنان المعروف ضاحي الأحوازي.

وقرية "البيرش" تتبع قضاء رامز في شرق مدينة الأحواز العاصمة، وتقع بالقرب من مكان يقيم فيه مستوطنون رحل.

 ويذكر أن بعد بدأ الاحتفال وإطلاق الأحوازيون أهازيج  وأغاني وطنية، اتصل المستوطنون بقوات الأمن وأبلغوها عن الاحتفال العربي وطلبوا منها إلغائه. وبعد ذلك هلعت قوات كبيرة من الأمن الفارسي إلى المكان وحاصرته ثم اعتقلت أكثر من أربعين أحوازيا.

ومن بين الأسرى الأحوازيين الذين نقلتهم قوات الأمن إلى مكان مجهول:

1-الأسير قاسم البوناصر ويبلغ من العمر 28 عاما

2- الأسير جاسم البوناصر ويبلغ من العمر 30 عاما

3- الأسير سعيد يابر مزرعة(المزرعاوي) ويبلغ من العمر 22 عاما

4-الأسير صلاح  حكيم مزرعة(المزرعاوي) ويبلغ من العمر 23 عاما

5-الأسير جمال لفتة مزرعة(المزرعاوي) ويبلغ من العمر 37 عاما

6-صادق لفتة مزرعة(المزرعاوي) ويبلغ من العمر 28 عاما

7-مجاهد مزرعة(المزرعاوي ويبلغ من العمر 32 عاما

ويسكن الأسير قاسم البوناصر صاحب الحفل  وهؤلاء الأسرى المذكورة أسمائهم في حي الزوية أحد أهم أحياء مدينة الأحواز العاصمة.

تجدر الإشارة إلى أن سلطات الاحتلال تمنع إقامة احتفالات عربية في كافة أنحاء الأحواز إلا إذا كانت تحت سيطرتها، بينما تسمح للمستوطنين إقامة احتفالات ومهرجانات بل تدعمهم وتوفر لهم جميع الإمكانيات في إطار استراتيجية تمكين المستوطنين في الأحواز ومحو الهوية العربية لهذا البلد. 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *