الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا-تم:الأحواز تشتعل والاحتلال الفارسي يواجه التظاهرات بالقمع

خرج مئات المتظاهرين  من أنصار كرة القدم ومشجعي فريق “فولاذ”، الذي يضم عددًا من اللاعبين العرب، بعد خروجهم من ملعب الغدير في الأحواز العاصمة، مرددين هتافات تطالب بطرد الاحتلال الفارسي من الأحواز، وقيام الدولة الوطنية الأحوازية، ومشيدين بقرارات الملك سلمان والقيادة السعودية الأخيرة.

وشهد محيط الملعب، مظاهرة حاشدة، شارك فيها المئات من المواطنين الأحوازيين، مردّدين أشعارًا وطنية وقومية، ترمز للثورة والتحرر، ومنها “الثورة، الثورة، يونس وصانا”، إشارة الى المواطن الأحوازي يونس عساكرة، الذي أضرم النار في جسده أمام بلدية الاحتلال، في مدينة المحمرة، احتجاجًا على التهميش والتمييز العنصري.

وأشاد المتظاهرون في شعاراتهم القومية بالوحدة العربية والإسلامية، والمعركة التي تقودها المملكة العربية السعودية ضد الإرهاب الفارسي، المتمثل بالدولة الفارسية وأذرعها الإرهابية في الوطن العربي، والقرارات الحازمة الأخرى التي اتخذها الملك سلمان دفاعًا عن الأمة العربية.

وأكّدت مصادر محلّية، أنّه على أثر هذه المظاهرة والشعارات المعادية لإيران، تعرض عدد من المتظاهرين الأحوازيين للاعتقال، وعذبوا أثناء عملية القبض عليهم.

يذكر أنَّ التظاهرة التي شهدتها أراضي الإقليم العربي المحتل من طرف إيران، تزامنت مع مظاهرة أخرى، شهدتها العاصمة السويدية ستوكهولم، الجمعة، أمام سفارة طهران، بتنظيم من حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، للتضامن مع الشعب العربي الأحوازي، والمملكة العربية السعودية.

المصدر: صحيفة تم الالكترونية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى