الأحواز في الإعلام العربي

#أحوازنا – الرياض: الحرس الثوري الإيراني يغتال قيادياً بلوشياً في جيش العدل

تعرض القيادة البلوشي على رضا شه بخش الذي يعد أبرز القادة الميدانيين في جيش العدل للاغتيال من قبل قيادة الحرس الثوري التابعة لإيران.

وأكد جيش العدل البلوشي في بيان نشر مؤخراً بأن عناصر بلوشية مشبوهة تتعاون مع الحرس الثوري الإرهابي وبتعليمات من الحرس الثوري نفذت عملية اغتيال طالت القائد "علي رضا شه بخش"، وذلك بتاريخ 15 مارس من عام 2016م في إحدى المناطق البلوشية.

وبين جيش العدل بأنه لدواعٍ أمنية لم يتم الإعلان عن هذا الاغتيال، حيث كان الجهاز الأمني لجيش العدل يريد اعتقال العناصر المنفذة وتمكن من ذلك .

من جانبه أوضح القيادي في جيش العدل البلوشي القيادي إبراهيم عزيزي في تصريح خاص ل"الرياض": بأن القيادي الشهيد على بخش سخر سنوات طويلة من حياته للدفاع عن حقوق الشعب البلوشي من خلال القتال والقيادة في صفوف الجيش، وهذا الاغتيال حقق هدف المجاهد وهو الشهادة في سبيل الله.

وأضاف عزيزي أن هذه العمليات الإرهابية التي يتعرض لها الشعب البلوشي ومقاومته الباسلة على وجه خاص لا تزيدهم إلا عزماً وإصراراً على النضال والمقاومة حتى طرد الاحتلال الفارسي من أرض بلوشستان المحتلة، وأشار بأن عناصر جيش العدل البلوشي هو أبرز فصيل يضم في صفوفه المئات من المقاتلين يتعرضون إلى عمليات اغتيال نفذت معظمها المخابرات الفارسية وأخرى الحرس الثوري الإرهابي، وذلك بعد ما فشل الاحتلال الفارسي وبكل قطاعاته العسكرية في مواجهة هذا الجيش مواجهة مباشرة، إذ خسر العديد من المعارك التي راح ضحيتها المئات من القادة والضباط الأمنيين والعسكريين الفرس في السنوات الأخيرة.

جاسر الصقري

المصدر: صحيفة الرياض

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *