الأخبار

#أحوازنا – الاحتلال الفارسي يحول الأراضي العربية إلى معسكرات ومستوطنات

"أحوازنا"

 استولت دائرة الموارد الطبيعية التابعة للاحتلال الفارسي على مساحات كبيرة من الأراضي الزراعية في قرى ومناطق تابعة لمدينة السوس وضمتها إلى أكثر من خمسة آلآف هكتار كانت قد اغتصبت في السنوات الماضية.

 وقالت مصادر موقع حركة النضال العربي لتحرير الأحواز "أحوازنا" أن دائرة الموارد الطبيعية في انتهاك جديد لها سلبت أراض زراعية من أهالي قرية "العين" التابعة لمدينة السوس وضمتها إلى مئات الألاف من أراضي أهالي هذه المنطقة التي سلبت على مر السنوات الماضية.

وزعمت الدائرة أن هذه الأراضي أراض صحراوية ولا تصلح للزراعة وأن ملكيتها تعود للدولة الفارسية ولا توجد أي وثيقة تثبت امتلاك العرب لها. ويذكر أن معظم أراضي مدينة السوس سلبت بواسطة شريكتي قصب السكر "هفت تبه" و "ميان آب" (تسميات فارسية) لبلدات وأحياء أحوازية تابعتان لهذه المدينة، كما استولى الجيش الفارسي أثناء الحرب الإيرانية/العراقية على أراض شاسعة كثيرة وحولها إلى معسكرات و ثكنات مازالت قائمة حتى هذه اللحظة.

 ويقاوم المزارعون الأحوازيون محاولات الدولة الفارسية الرامية إلى تجريد الأهالي عن أراضيهم وتحويلها إلى مستوطنات ومعسكرات للجيش الفارسي. ودفاعا عن الأرض والإنسان الأحوازيين وقفت المقاومة الأحوازية التي يديرها الشعب العربي الأحوازي ضد سياسات الاحتلال الفارسي، كما قام الجناح العسكري للقاومة "كتائب الشهيد محيي الدين آل ناصر" بتفجير دائرة الموارد الطبيعية في عام 2005 في مركزها الواقع في الأحواز العاصمة ودمرت مبنى الدائرة والحقت خسائر بشرية ومادية بقوات الاحتلال العاملة هناك.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *