الأخبار

اعتقالات في صفوف مواطنين أحوازيين من مدینة الکورة

“أحوازنا”

 

اعتقلت مخابرات الاحتلال الفارسي يوم الأحد الماضي، مواطنين الأحوازيين وهما الأخوين حسين دسبول صعبوري البالغ من العمر 23عاما، وشقيقه حسن دسبول صعبوري البالغ من العمر 21عاما، من أهالي مدينة الكورة إحدى المدن الشمالية في الأحواز دون توجيه أي اتهام لهما.

وأكدت مصادر مقربة من المعتقلين للموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز “أحوازنا” إن المعتقلين حسن دسبول وحسين دسبول سبق واعتقلا من قبل جهاز المخابرات التابع للاحتلال أي قبل شهرين. وأُطلق سراحهما مؤخراً دون أن يثبت عليهما أي اتهام. كما يعرف عنهما أنهما من أهل السنة في مدينة الكورة.

وتكثف الدولة الفارسية هذه الأيام من عمليات اعتقال النشطاء الأحوازيين وأبناء السنة وذلك في محاولة يائسة منها لترهيب الشعب العربي في الأحواز بعدما اقترب عيد الفطر المبارك الذي لا يعتبرفي الأحواز عيدا دينيا فحسب، بل بمثابة عيد وطني للأحوازيين ويحتفل به الأحوازيون بطرق مختلفة يغلب عليهاالطابع الوطني.

ويتم التنسيق في شهر رمضان من كل سنة لبرامج احتفالية عديدة تجرى عادة في أيام العيد خاصة في اليوم الأول أي بعد قيام صلاة العيد، يعبر من خلالها الشعب الأحوازي عن رفضه للاحتلال الفارسي ويُطالب بطرده من الأراضي العربية الأحوازية الطاهرة وهذا ما يخشاه الاحتلال الفارسي البغيض.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى