الأخبار

الأحواز العاصمة..دعوة عامة لوقفة احتجاجية ضد سياسة تجفيف نهر كارون

“أحوازنا”

دعا عدد من النشطاء والمثقفين الأحوازيين عبر برنامجي التواصل الاجتماعي (الفيس بوك والواتس آب) في مدينة الأحواز العاصمة، الشعب العربي الأحوازي إلى المشاركة وبكثافة في احتجاج يوم الاثنين القادم ضد سياسة تجفيف نهر كارون.

وتأتي هذه الدعوة استمرارا للاحتجاجات السابقة المطالبة بوقف مشروع نقل مياه كارون إلى عمق الدولة الفارسية. وتعتبر هذه الدعوة ردا شعبيا على الاحتلال الفارسي واعلامه الذي يروج لسياسة تجفيف الأنهر الأحوازية. إذ في الأيام السابقة عرض المذيع الفارسي “فردوسي بور” خلال البرنامج الرياضي الأسبوعي “نود” تقريرا مصورا عن وضع نهر “زاينده رود” في محافظة اصفهان الفارسية والجفاف الذي يعاني منه. كما استخدمت مؤثرات صوتية حزينة أثناء التقرير من أجل التأثير على المشاهد وكسب تأييده ودعمه لتجفيف نهر كارون تحويل مياهه إلى نهر “زاينده رود”.

ويتضح عبر هذا التقرير وغيره من الممارسات الإعلامية والسياسية أن الدولة الفارسية تسعى لكسب المزيد من التأييد الشعبي لتنفيذ مشروعها العنصري أي تجفيف الأنهر الأحوازية وعلى رأسها كارون. كما تكشف النقاب هذه الممارسات عن الروح العنصرية الفارسية والعقلية الإقصائية للشعب الفارسي تجاه الشعوب الأخرى التي عاش على حسابها منذ سنوات أسوة بالطفيليات.

وفي هذا السياق أكد “السيد حبيب أسيود ” نائب رئيس المكتب السياسي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز لموقع “أحوازنا” عن تأييد ومساندة الحركة لمثل هذه الأعمال الاحتجاجية التي تعد من المقاومة السلمية في مواجهة الاحتلال الفارسي، وفي الوقت نفسه شدد على ضرورة الاستمرار والتصعيد من خلال هذه الأعمال لأن لها دورا اساسيا في توعية الجماهير الأحوازية وتوجيهها نحو ثقافة المقاومة والرفض لوجود الاحتلال الفارسي ومخططاته الخبيثة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى