الأخبار

اندلاع مظاهرة في مدينة الخلفية

نقلت مصادر موثوقة من الأحواز المحتلة خبر اندلاع مظاهرات في مدينة الخلفية على خلفية منع المواطنين من ممارسة عملهم واستخدام القوة المفرطة ضدهم، من قبل قوات الأمن الفارسية في سوق الخلفية.


وأضافت المصادر ايضا إن قوات الأمن قامت باستخدام العنف ضد المواطنين الأحوازيين، وأصيب أحدهم بجروح بليغة، الأمر الذي اثار حالة الغضب لدى المواطنين، ودفعهم للخروج في مظاهرة منددين بسياسات الاحتلال الفارسي. كما أفادت المصادر عن اندلاع مظاهرة احتجاجية أخرى في مدينة الخلفية صباح يوم الخميس 15 / نوفمبر/تشرين الثاني 2012  استخدم فيها رجال الأمن والشرطة الغازات المسيلة للدموع لتفريق المتظاهرين.


اعتادت السلطات الفارسية أن تضايق المواطن الأحوازي في رزقه، ولا تسمح لهم أن يبتكر لنفسه مصادر الرزق التي تقيه شر البطالة. وتمكنه من توفير الحد الأدنى من مستلزمات الحياة له ولمن يعولهم. فهي لا تريده إلا عاطلا يرجو رحمتها خانعا راضيا بها. 


 


 


 


 


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى