الأخبار

البطالة تزيد من معاناة المواطنين الأحوازيين في شمال الأحواز

نقلت العديد من وكالات الأنباء والصحف الفارسية ومن بينها وكالة فارس ووكالة بهار للأنباء وصحيفة كارون،  قبل ايام مقتطفات من كلمة مندوب مدينة الخفاجية والنائب الثاني لرئيس لجنة الزراعة والمياه في البرلمان الفارسي “”ناصر صالحي نسب””قال فيها: “إن شمال الأحواز يعتبر أكثر المناطق تعرضا لسوء الأحوال المعيشية وتفشي البطالة بين سكانها، بالرغم من أنه أي ” شمال الأحواز ” يأتي في المرتبة الأولى في دعم ميزانية الدولة الفارسية العامة (85 % من إنتاج الدولة الفارسية من النفط والغاز يأتي من شمال الأحواز بالإضافة إلى 12 مليون طن من الانتاج الزراعي ).


وأضاف””صالحي نسب”” هنالك400الف هكتار من الأراضي الخصبة توجد في قضائي الخفاجية والحويزة مهددة بالجفاف لانخفاض كمية مياه الري التي تصل إليها “. ورفض “صالحي نسب ” ما ذهب إليه بعض المسئولين بأن البطالة في شمال الأحواز تعود إلى عدم وجود مؤهلات تمكن أبناء المنطقة من العمل في المصانع والشركات المنتشرة هناك. معتبرا ذلك تبريراً غير صحيحا لواقع البطالة في شمال الأحواز، وكما أنه تبريراً لاستمرار هذا الواقع.  وتعجب صالحي نسب ” من أن يُقبل المسئولين ويتهافتوا للحد من البطالة في شمال الاحواز بالسعي إلى توظيف شباب المنطقة في عمليات نزع الألغام من المناطق الحدودية، دون تأهيلهم وتدريبهم التدريب الكافي لهذا العمل الخطير على حياتهم .


يذكر أن وكالات الأنباء المحلية تناقلت قبل ايام خبر سقوط ضحية من اهالي مدينة الخفاجية يعمل في فريق نزع الألغام في منطقة دويريج التابعة لمدينة البسيتين الحدودية، وذلك  بسبب انفجار لغم أثناء عمله .


 


 


 


 


 


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى