الأخبار

سلطة الاحتلال تستخدم مخصصات القرى في قضاء تستر للضغط على سكانها

نقلت وكالة فارس للأنباء قبل ايام تصريحا لأحد المسئولين في قضاء تستر””غلام عباس رضائي فر””قال فيه:إن العديد من المسئولين العاملين في قرى قضاء تستر يجدون صعوبة في تأمين المبالغ اللازمة لإدارة أعمالهم في القرى”.


وقال “”رضائي فر “”  “لا تزال الميزانية المقرر منحها للمسئولين لإدارة شئون هذه القرى، ولدفع رواتب العمال المتأخرة، لم تصرف حتى الآن. وأن هذا التأخير ترتبت عليه معانات سكان هذه القرى، ومشاكل إدارية أخرى”.


سلطات الاحتلال الفارسية تعمل على خلق الأزمات للشعب الأحوازي، للضغط عليه وإجباره للخضوع لسياساته ومشاريعه الاستعمارية. وليبقى رهن (رحمته) معتقدا بذلك أنه يضمن تبعيته. إلا أن هذا الأسلوب الرخيص لا يمكن أن يحقق له ما يريد مع شعب أصيل مثل الشعب العربي الأحوازي. ومقاومته له كمحتل ليس من أجل تحقيق مكاسب وحقوق آنية، بل من أجل إزالة السبب الرئيسي في معاناته وهو الاحتلال، لأن بتحقيق هدف الخلاص من المحتل هو الحل لمشاكله ومعاناته التي دامت ما يقارب القرن من الزمان.      


 


 


 


 


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى