الأخبار

الدولة الفارسية تدين الأحكام الصادرة بحق مثيري الفوضى فى البحرين

أدان
الكيان الفارسي على لسان المتحدث باسم خارجيته ” رامين مهمان برست ” يوم
الخميس10 يونيو 2013، الأحكام الصادرة من القضاء البحريني بحق المرتزقة الذين
اسماهم المتحدث بالناشطين السياسيين فى البحرين.

واعرب
“مهمان برست” حسب وكالة فارس للأنباء، عن قلق حكومته البالغ إزاء تثبيت
الاحكام الصادرة من قبل القضاء البحريني بحق 13 شخصا من حلفائهم الذين وصفهم بالناشطين
السياسيين في البحرين, وقال : ” للأسف ان مثل هذه الأحكام القاسية، وتشديد
القبضة الامنية من قبل السلطة البحرينية لم ولن تسهم فى حل المشاكل القائمة بل
ستزيد الاوضاع سوءاً   وتعقيدا ” على
حد تعبيره.

كما أكد
“مهمان برست” على ضرورة الوصول إلى حل بين الطرفين بالحوار حيث قال:
” أن الحل السياسى هو الخيار الوحيد لتسوية الأزمة البحرينية ” وأضاف
” إن إطلاق صراح المعتقلين من الطرف المعارض كبادرة حسن النية من قبل السلطة
البحرينية، هي الخطوة التي تمهد الطريق لإطلاق حوار جاد”.

علما أن
الدولة الفارسية، هي من أوصلت الأوضاع
 إلى
هاوية الفوضى العارمة التي هددت أمن البحرين واستقراره، بتحريك خلاياها التخريبية
المزروعة في المجتمع البحريني، لهدف تحريف مسار ثورة المطالب الشعبية التي أقرتها
قيادة البلاد، وانكشف دور أجهزة التجسس الفارسي في بث روح الفتنة في المجتمع بشعارات
طائفية تمس وحدة النسيج الوطني في البحرين. وهي سعت وتسعى دائما لنشر الفوضى في
دول الخليج العربي ، من أجل تحقيق أهداف سياسية غير مشروعة تلبي طموحاتها التوسعية
في المنطقة على حساب العرب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى