الأخبار

الإهمال المتعمد من قبل الدولة الفارسية يزيد من معاناة اهالي مدينة عبادان

نقل
موقع””خوزنيوز للأنباء “” حديث مندوب قضاء عبادان في برلمان
الاحتلال الفارسي “”محمد سعيد انصاري””قال فيه: إن المواطنين
الأحوازيين في مدينة عبادان يعانون من سوء الخدمات العامة ومن الإهمال المتعمد من
إدارة المدينة لجميع مرافق الحياة.

وأضاف””محمدسعيد
انصاري””:إن 
نواب مدينة عبادان يطالبون منذ فترة طويلة بإيجاد
حلول للمشاكل المتمثلة في تردي الخدمات العامة، إلا أن مطالبهم لم تجد لدى
المسئولين المعنيين اذانا صاغية “. وأشار أنصاري في كلمته أنهم  قدموا شكاوي عديدة للحاكم العسكري لشمال الأحواز
ضد الدوائر المعنية في المدينة، لإهمالها لواقع مدينتهم التي تنتشر في شوارعها
مستنقعات مياه الصرف الصحي التي تلوث البيئة وتهدد الصحة العامة بانتشار الأمراض
بين المواطنين الأحوازيين.

مشاكل الأحوازيون
في مدينة عبادان أو غيرها من المدن الأحوازية، المتسبب فيها معروف، والهدف منها
معروف أيضا… والبحث عن حلول لها ليس في برلمان الاحتلال، لأنه من كان المتسبب في
هذه المشاكل، لن يكون السبب في حلها، لن ينسف خططه، ويتراجع عن أهدافه. ومثل هذه
التصريحات وإن كانت تقر بحقيقة الواقع، إلا أنها حق أريد به الباطل، فهي دعاية
إعلامية لتسويق صورة مغايرة لحقيقة النظام الفارسي، هي من المحاولات التي يبذلها
النظام الفارسي لتحسين وجهه القبيح.     

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى