الأخبار

وزير دولة الاحتلال يزور الأحواز لرئاسة ندوة أمنية

“أحوازنا”

زار وزير دولة الاحتلال الفارسي المدعو “عبدالرضا رحماني فضلي” الأحواز لرئاسة ندوة أمنية تضم كبار من القادة الأمنيين.

وتحدث اعلام الاحتلال الفارسي عن هذه الزيارة وقال إن عبدالرضا رحماني فضلي، وزير دولة الاحتلال الفارسي، سيزور الأحواز المحتلة لرئاسة ندوة تحت مسمى “مكافحة المخدرات” التي تعقد اليوم الخميس الموافق 25-09-2014 م.

ولم تكشف دولة الاحتلال عن النوايا الحقيقية من زيارة هذا الوزير للأحواز في هذا التوقيت. ويرى مراقبون أن الزيارة تأتي في إطار التضييق على المقاومة الوطنية الأحوازية، خصوصا بعدما أعلنت المقاومة الأحوازية رفضها لسياسات الاحتلال العداونية منها نقل مياه الأنهر الأحوازية وتغيير مسارها للدولة الفارسية، في أكثر من مرة.

وزعمت دولة الاحتلال الفارسي أن هذه الندوة ستبحث سبل مكافحة المخدارات في الأحواز، بينما الحرس الثوري ينشر المخدرات في الأحواز ويدعم تجارها. وعزى الكثير من المراقبين للشأن الأحوازي أن استخدام عنوان ” مكافحة المخدرات” من أجل التغطية على النوايا الحقيقية التي تقف خلف هذه الندوة ومن أجل توسيع اعتداءاتهم ضد الشعب العربي الأحوازي باسم مكافحة المخدارات.

وفي سياق أخر أكدت مصادر الموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير الأحواز “أحوازنا” أن الجهات الأمنية الفارسية استدعت بعض الوجوه الاجتماعية في الأحواز والتقت بهم، ولم تتأكد المصادر لحد هذه اللحظة عن تفاصيل هذه الاستدعاءات واللقاءات التي قد تستهدف المقاومة والوطنية الأحوازية وتسعى لأحتواء الحراك السياسي والديني في الأحواز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى