الأخبار

اهتمام اليهود لزيارة مواقع حرب الثمان سنوات، واستعداد الدولة الفارسية لاستقبالهم

كشف موقع فردا نيوز الفارسي و
على لسان  العميد علي فضلي نائب رئيس قوات
التعبئة (الباسيج) عن زيارة يقوم بها رجال الدين اليهود (الحاخامات) الى المناطق
الحدودية بين الاحواز والعراق والتي شهدت معارك طاحنة في حرب الثمان سنوات التي
اشعلتها الدولة الفارسية، وفي حديث لهذا الموقع صرح فضلي ان هذا العام سيشهد زيادة
في عدد الحاخامات اليهود لتلك المناطق تلبية لرغبتهم .

ونقلاً عن نادي المراسلين فقد اضاف هذا المسؤول الفارسي أن
الزوار أو السواح! الأجانب  ومن بينهم رجال
الدين اليهود، هم في ضيافتنا لزيارة مناطق حرب الثمان سنوات، قادمين من 52 دولة .

وأوضح علي فضلي في الجلسة التاسعة عشر لمركز راهيان نور
والباسيج والحرس الثوري، بأن عدد الزوار الأجانب في العام الماضي لمناطق حرب
الثمان سنوات بلغ اكثر من 6700 شخص، وهم من مختلف الدول منها  باكستان ولبنان ودول اوروبية وامريكا الخ… وأشار
إلى اهتمام رجال الدين اليهود لزيارة هذه الأماكن، وإلى الزيادة التي طرأت في
أعدادهم لهذا العام، مؤكدا على تهيئة الأجواء الملائمة لنجاح برنامج الزيارة.
وأفاد بأن الضيوف توجهوا بالفعل إلى مواقع الزيارة في الأحواز تحت حماية استثنائية
من رجال الباسيج والحرس الثوري.

ليست غريبة تلك العلاقة التي تربط الفرس واليهود، كما
وليست بجديدة فالتاريخ شاهد على تامرهم وتعاونهم ضد العرب والمسلمين وما مشاريعهم
التوسعية في المنطقة الا دليل على خبث نواياهم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى