الأخبار

منظمة جيش العدل البلوشية تفرج عن جنود الإحتلال الأسرى لديها

 أحوازنا

أعلنت منظمة جيش العدل البلوشية في موقعها الالكتروني الرسمي اليوم الجمعة الموافق 2014_04_04 عن إطلاق سراح جنود الإحتلال الأربعة والذين أسرتهم المنظمة في بداية شهر فبراير الماضي ردا على جريمة الأعدام التي ارتكبتها سلطات الاحتلال الفارسية بحق 15 أسيرا بلوشيا في السجون الفارسية.

هذا وأوضحت المنظمة في بيانها أن بعد وساطة قام بها علماء أهل السنة والجماعة وبعض من شيوخ القبائل البلوشية، قررت اللجنة المركزية وقيادة جيش العدل اطلاق سراح الأسرى وذلك احتراما للعلماء الذين يحظون بمكانة خاصة في أوساط المجتمع البلوشي وأهل السنة بشكل عام، وايضا من أجل إثبات حسن النوايا والإنسانية لدى المقاومة البلوشية.

من جانبه قال المتحدث الرسمي بإسم منظمة جيش العدل عبدالرؤوف ريغي لموقع العربية نت: “إن الجماعة قررت إطلاق سراحهم بعد استقبالها لوفد ضم ممثلين عن علماء أهل السنة ورؤساء بعض القبائل البلوش” وأضاف “أطلقنا سراحهم احتراما لعلماء أهل السنة ولنظهر حسن نوايانا ليفعل النظام الإيراني مثل ما فعلنا ويطلق سراح سجنائنا“.

وفي تصريح لـ اسماعيل كوثري، عضو لجنة الأمن القومي ولجنة السياسة الخارجية لمجلس ما يسمى بـ الإسلامي، اليوم الجمعة نقلته وكالة تسنيم الدولية قال: إن رابط الدولة الفارسية على الأراضي الباكستانية أكد استلامه الضباط المخطوفين بصحة جيدة.

الجدير بالذكر أن افراج جيش العدل عن أسرى الاحتلال كانت خطوة ذكية، حيث تعزز هذه الخطوة موقف العلماء وتوكد مرة أخرى على مكانة العلماء الكبيرة لدى أهل السنة. من جانب أخر أحرجت منظمة جيش العدل نظام الملالي بإفراجها عن الأسرى الأربعة، وأثبتت مرة أخرى عدم اكتراث هذا النظام لجنوده ومواطنيه.

وفي هذا السياق توعدت المقاومة البلوشية إنها سوف تكرر هكذا عمليات نوعية إذا تطلب الأمر خدمة لمصالح الشعب البلوشي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى