الأخبار

الدولة الفارسية تواصل اغتصاب الأراضى الأحوازية لمشاريعها الاستيطانية

نقلت وكالة فارس للأنباء عن حجت الله فريدوني
المسؤول في بتروكيماويات مدينة عسلوية استيلاء الشركة على 1000 هكتار من الاراضي الزراعية
التي تعود ملكيتها لعوائل أحوازية بحجة توسيع مشروع استيطاني جديد
.

كشفت مصادر موقع المقاومة الوطنية الأحوازية
النقاب عن مخطط فارسي يجري العمل عليه لإقامة مشروع استيطاني في مدينة عسلوية برزت
ملامحه من خلال الإستيلاء على 1000 هكتار من الاراضي الزراعية الخصبة التي تعود ملكيتها
لعوائل أحوازية بحجة توسيع شركة البتروكيماويات في المنطقة لجلب المستوطنين الفرس للعمل
في هذا المشروع، ويرى ابناء تلك المنطقة أن هذا المخطط سيطلق بصورة غير مباشرة يد سلطات
الاحتلال الفارسي للتصرف بمساحات شاسعة من أراضي تلك المنطقة ، وهو ما جاء على لسان
حجت الله فريدوني أحد مسؤولي الدولة الفارسية حين صرح ان “هذا المشروع يحتاج الى
توسعة” ، مما يعني ان مسلسل سلب الاراضي العربية سيتمر في ظل هذه المشاريع الاستيطانية
.

الدولة الفارسية تقوم ببناء مشاريع ضخمة داخل
الاحواز المحتلة لجلب عدد كبير من المستوطنين الفرس، وما يجنيه الاحوازي من هذه المشاريع  ما هو الا مزيد من التلوث الناتج  عن تفريغ النفايات السامة والملوثة لتلك المشاريع
.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى