الأخبار

مقتل أربعة ضباط من الحرس الثوري بمعارك في سوريا

نقلت العديد من وكالات الأنباء الفارسية نبأ مقتل أربعة من ضباط الحرس الثوري الفارسي في
المعارك التي تدور بين نظام الأسد واتباعه من جهة وبين الجيش السوري الحر من جهة
أخرى يوم امس الأحد 9/حزيران/2013 في مدينة دمشق.

 ذكر موقع “”تابناك””المقرب
من محسن رضائي القائد السابق للحرس الثوري وأحد المرشحين للانتخابات الرئاسية في
الدولة الفارسية، خبر مقتل عنصرين من الحرس الثوري وهما “”امير كاظم
زاده””  من سكان مدينة
“”ورامين”” و “”محمد حسن عطري”” من مدينة
رشت على اثر معارك دارت بين الجيش السوري الحر وقوات الحرس الثوري، موضحا ان
القتيلين كانا يقومان بالدفاع عن مرقد السيدة زينب !!!وهي الحجة التي اختلقتها
الدولة الفارسية لسفك الدم السوري.

وفي نفس السياق نقل موقع “”بيك ايران”” يوم امس
الأحد 9/حزيران/ 2013 خبر مقتل عنصرين اخرين من الحرس الثوري في سوريا وهما
“”علي اصغر شنائي”” و “”مهدي خراساني””
من أهالي مدينة دامغان .

يذكر أن الالاف من ضباط الحرس الثوري متواجدين في سوريا، يساهمون في
المعارك التي تدور هناك دفاعا عن نظام بشار الأسد، هذا ما أعلنه العديد من ضباط
الحرس الثوري وغيرهم من رجال السياسة في الدولة الفارسية مما يثبت تورط هذه الدولة
الاجرامية في سفك دماء الشعب السوري ودعمها للإرهاب المنظم هناك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى