الأخبار

مناشدة أحوازية لإنقاذ هوري الفلاحية والحويزة

على خلفية تغيير مسار مجرى مياه  الأنهر الأحوازية إلى المحافظات الفارسية التي
زادت الدولة الفارسية من وتيرتها في السنوات الأخيرة ، بالاضافة الى بناء العديد
من السدود على الأنهر، أهوار الفلاحية والحويزة تشهد كارثة بيئية كبيرة ت
سببت بحدوث أضرار فادحة على البيئة وعلى صحة
الإنسان.

من جانبه تقدموا
ابناء مدينتي الفلاحية والحويزة بمناشدة إلى المنظمات الدولية المختصة في مجال حماية
البيئة و هيئة الأمم المتحدة ومنظمة حقوق الإنسان وكافة الأوساط والهيئات الإنسانية
والدولية للتدخل الفوري لوقف ما تتعرض له الاهوار الاحوازية من جفاف وتلوث، والتي
تعد المصدر الرئيسي للدخل وفرص العمل بعد ان منعت الدولة الفارسية  الأحوازيين من العمل في الشركات النفطية التي
تتواجد بكثرة في الأحواز.

يذكر أنه بالرغم
من تحذيرات المسئولين في الدوائر والمؤسسات الحكومية من حدوث كارثة بيئية في هور الحويزة
والأهوار الأخرى في الأحواز، والآثار السلبية لمشروع تحريف مسار الأنهر الأحوازية بإتجاه
المدن الفارسية على هذه الأهوار إلأ أن دولة الإحتلال الفارسي لا تعير هذه التحذيرات
أي اهتمام لأنها لا تتفق مع مشاريعها التفريسية الممنهجة التي تتبعها في الأحواز المحتلة،
رغم ان
الأهوار الأحوازية تعتبر من أهم الأهوار في
الشرق الأوسط وفي العالم حيث تتميز بميزات نادرة باحتوائها الكائنات البرية
والمائية الفريدة من نوعها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى