الأخبار

استدعاء العشرات من المواطنين الأحوازيين لمحكمة ماتسمى بالثورة


اكدت
مصادر موقع المقاومة الوطنية الأحوازية “أحوازنا” خبر نقل ملفات العشرات
من المواطنين الى الشعبة 12 للتحقيق في محكمة ماتسمى بالثورة في مدينة الأحواز
العاصمة. وأضافت مصادر موقع “أحوازنا” لقد تم ابلاغ العديد من المواطنين
الأحوازيين الذين تم اعتقالهم في شهري اذار ونيسان لهذا العام للحضور يوم الثلاثاء
6/أغسطس/اب/2013 في محكمة ماتسمى بالثورة. وأضافت مصادرنا لقد أخبرهم ضابط الأمن
الذي سلمهم ابلاغ الحضور في المحكمة أن هنالك أكثر من 200 مواطنا أحوازيا تم
ابلاغهم للحضور في محكمة ما تسمى بالثورة في التاريخ نفسه.

يذكر
ان في شهري اذار و نيسان الماضيين تم اعتقال أكثر من 500 مواطنا احوازيا طبقا لما
أكده الكثير من الناشطين الحقوقيين بتهم واهية و ملفقة و تم الإفراج عن غالبيتهم لاحقا بوثائق باهظة. و تستخدم الأجهزة
الأمنية والمخابراتية الفارسية هذه الوثائق كوسائل للضغط على المواطنين و النشطاء
الأحوازيين من أجل منعهم من العمل و النشاط الثقافي و السياسي خدمة لقضيتهم العربية العادلة. من جانب أخر يعتقد الكثير من المتابعين للشأن الأحوازي ان هذه الإستدعاءات تأتي من أجل بث الرعب و الخوف في الشارع الأحوازي للحيلولة دون خروجه بأي مظاهرة في ايام عيد فطر المبارك كما جرت العادة في السنوات الأخيرة.


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى