الأخبار

وزارة النفط تهجر العشرات من المواطنين في مدينة مسجد سليمان الأحوازية




أفادت وكالة ايسنا الطلابية قبل ايام ان معظم بيوت المواطنين
الأحوازيين المجاورة لآبار النفط في مدينة مسجد سليمان قد تضررت جراء تسرب النفط
اليها من تلك الأبار مما جعلها غير صالحة للسكن.

 

واضافت ايسنا ان المواطنين الأحوازيين الذين
تركوا منازلهم هجروا إلى مناطق اخرى في نفس المدينة بأوامر من وزارة النفط بعد
وعود بإعطاءهم بيوت جديدة. لكنهم تفاجئوا بمنع الجيش لهم
ببناء
منازل جديدة على الأراضي التي خصصت لهم من قبل وزارة النفط، حيث ان الجيش يدعي مالكية
تلك الأراضي. و عند مراجعتهم لوزارة النفط وجدوا ان الوزارة قد تخلت عن كل مسؤولياتها
تجاههم و رفضت ان تقوم  بتعويض الخسائر
التي لحقت بهم.


يذكر ان مدينة مسجد سليمان الواقعة في شمال الأحواز
تعتبر أول مدينة في الشرق الأوسط يتم اكتشاف النفط فيها و
ذلك في عام 1908، كما انها تعد من أغنى المدن والمناطق
النفطية في الأحواز
.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى