الأخبار

حياة الأسيرين هاشم شعباني وهادي راشدي مهددة بالخطر



نقل
موقع “التيار
الوطني العربي الديمقراطي في الأحواز”يوم أمس 7/أيلول /2013 خبرا
حول الحالة الصحية للأسيرين هادي راشدي وهاشم شعباني
المحكومين بالإعدام، وقد وصفها انها متردية جدا بسبب التع
ذيب
المفرط ال
ذي تعرضا له في زنازين المخابرات الفارسية قبل نقلهما إلى
سجن كارون قبل أيام.


واضاف
الموقع ان الأسير هاشم شعباني، يعاني من ضغوط نفسية، وأمراض جسدية كما تم كسر اسنانه
على أيادي جلادين المخابرات اثناء تواجده في زنازين المخابرات في الأحواز العاصمة،
وأكد موقع التيار الوطني العربي الديمقراطي في الأحواز ان الأسير هادي راشدي يعاني
من انسداد الأمعاء، ولكن إدارة سجن كارون
رفضت نقله للمستشفى ليعالج نفسه.


يذكر
ان جهاز مخابرات الاحتلال الفارسي على إثر تسريب رسالة من سجن كارون قد كتبها

الأسير هاشم شعباني،
والتي قد وجهها إلى منظمات حقوق الانسان الدولية و
ذلك بعد الحكم
الجائر الذي صدر بحقة، قام بنقل الأسيرين هاشم شعباني وهادي راشدي من سجن كارون
إلى الزنازين الانفرادية في مركز المخابرات الفارسية في مدينة الأحوازالعاصمة
لفترة 52 يوما وقبل ايام قليلة تم ارجاعهما الى سجن كارون.





اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى