الأخبار

عملية نوعية جديدة للمقاومة البلوشية



في
بيان نشر على موقع “عدالت نيوز” تبنت فيه منظمة جيش العدل البلوشية
عملية نوعية قامت بها كتائب الشهيد مولوي عبدالملك زادة الجناح العسكري التابع
لها.


وجاء في بيان منظمة جيش العدل ان في يوم الأحد الموافق 6/اكتوبر/2013 وتحديدا الساعة 11 صباحا قامت
كتائب الشهيد مولوي عبدالملك زادة، من خلال زرع عبوة ناسفة والتحكم بها عن
بعد، باستهداف وتفجير دورية لقوات الشرطة التابعة للاحتلال الفارسي من
نوع “سمند” تابعة لمخفر كلات الواقع في منطقة كلات في بلوشستان
المحتلة وأسفرت العملية حسب هذا البيان الى مقتل واصابة كل من كان على متن هذه الدورية.


وأكدت
منظمة جيش العدل البلوشية، انها في وقت سابق قد حذ
رت الدولة الفارسية من القيام بأي عملية اجرامية تستهدف
بها الشعب البلوشي وسيكون لها ردا من المقاومين البلوش. كما اعتبرت هذه
العملية
ردا على الاغتيالات والاعتقالات التي طالت الناشطين البلوش في الفترة الأخيرة من
قبل الأجهزة الأمنية والمخابراتية التابعة للدولة الفارسية المحتلة.


يذكر
أن عمليات المقاومة البلوشية قد ازدادت في الآونة الأخيرة وقد كبدت العدو
الفارسي خسائر كبيرة وقد نشرت الخوف والرعب في قلوب كافة المنتسبين للشرطة والحرس
اللاثوري المتواجدين في ارض بلوشستان المحتلة.



 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى