الأخبار

المقاومة البلوشية تنشر فلما عن اعترافات أحد عناصر جهاز المخابرات التابع للحرس الثوري الفارسي


 


أعلنت منظمة “جيش العدل” البلوشية عن أسر
أحد ضباط الحرس الثوري الفارسي، والذي كان في مهمة استطلاعية في منطقة “سراوان”
الحدودية في بلوشستان المحتلة تمهيداً لتنفيذ عملية عسكرية واسعة ضد أعضاء هذه المنظمة.


وقد نشرت منظمة جيش العدل البلوشية اعترافات مصوّرة
للضابط، الذي يدعي “بير محمد شهنوازي”، وهو يتحدث عن كيفية اعتقاله وعن الخلايا
التي قامت الدولة الفارسية بتشكيلها للعمل داخل سوريا ولبنان والسعودية والعراق وأفغانستان
وباكستان والقيام بأعمال تخريبية.


وقد قال المتحدث باسم منظمة “جيش العدل
البلوشية”: “نحن نطالب الدولة الفارسية بإطلاق سراح الأسرى السُّنة من البلوش
والكورد، وأيضاً تحرير إخواننا الأسرى الأحوازيين.


وأضاف قائلا: “نحن في منظمة جيش العدل نقف مع إخواننا
في الثورة السورية، ولذا نطالب الحرس الثوري الفارسي المجرم بالكفِّ عن سفك دماء الشعب
السوري الحر”، كما طالب النظام السوري بإطلاق سراح 50 امرأة مسلمة سُنية من السجون
السورية”.


يذكر أن منظمة جيش العدل البلوشية قتلت مساء الجمعة
الماضي 14 من حرس حدود الدولة الفارسية في عملية بطولية في بلوشستان المحتلة.


 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى