الأخبار

حركة جيش العدل البلوشية تتبنى عملية اغتيال مدعي عام مدينة زابل



تبنت حركة جيش العدل البلوشية عملية
اغتيال مدعي عام محكمة مدينة زابل في بلوشستان المحتلة صباح هذا اليوم الأربعاء
6/نوفمر/تشرين الثاني/2013.


وقالت حركة جيش العدل البلوشية في
بيان لها إن كتائب الشهيد نعمة الله توحيدي التابعة لها من خلال عملية بطولية تم
التنسيق والاعداد لها جيدا استطاعت أن تغتال المدعو “موسى قلعه نو”
أحدأكبر المجرمين من رجالات الاحتلال الفارسي في مدينة زابل في بلوشستان المحتلة
صباح يوم الأربعاء 6/نوفمبر/تشرين الثاني/2013. وأضافت الحركة أيضا إن المناضلين
البلوش قرروا بعد إعدام ستة عشر مواطنا بلوشيا قبل أيام، أن يقوموا بالانتقام من
أحد أكبر المسؤولين في جهاز القضاء الفارسي المدعو
“موسى قلعه نو” الذي تلطخت يديه بدم المئات من المواطنين البلوش.


يذكر أن سلطات الاحتلال الفارسي نفذت حكم
الإعدام بحق ستة عشر أسيرا
بلوشيا في تاريخ 25/ أكتوبر/تشرين
الأول /2013.





 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى