الأخبار

الاحتجاج الرابع للمواطنين الأحوازيين ضد سرقة مياه نهر كارون



شارك الآلاف من المواطنين
الأحوازيين اليوم الخميس 28/نوفمبر/2013 في وقفة احتجاجية رابعة ضد سياسة الاحتلال
الفارسي لنقل مياه كارون للمناطق الفارسية وأعلنوا استنكارهم لحرف مجرى نهر كارون
وسياسة تجفيف الأنهر.

 

 

وقد دعا نشطاء
المجتمع المدني قبل أيام المواطنين الأحوازيين للمشاركة في هذا الاحتجاج الرابع من
نوعه  ليعبروا عن استنكارهم لما يجري من سرقة
لمياه نهر كارون، والأضرار الكبيرة التي لحقت بالبيئة الأحوازية. وقد لبى الكثير
من المواطنين الأحوازيين من كافة القرى والبلدات والمدن الأحوازية هذه الدعوة.وقد
رفعوا لافتات كتبت عليها عبارات تندد بسرقة المياه  ونقلها الى المدن الفارسية.

واضاف ناشطون حقوقيون
ان قوات الأمن الفارسية حاولت منع المواطنين الأحوازين من الحضور والاحتجاج على
سرقة المياه ولكن اصرار المواطنين للاستمرار في هذا الاحتجاج اجبر القوات الفارسية
ان تبتعد جانبا زتراقب الامور عن كثب خوفا من اندلاع اشتباكات.وقد اضاف الناشطون
ان حضور قناة مايسمى ب”خوزستان” المدعومة من المخابرات الفارسية في مكان
الاحتجاج وتغطيتها للحدث ليس إلا من اجل التجسس على المواطنين وجس نبض المواطن
الأحوازي ومايهدف اليه من الاستمرار في هذه الاحتجاات.وقد قال العديد من المشاركين
ان  الاحتجاج هذا  كان كالإحتجاجات السابقة  لم يخلو من حضور المرأة الأحوازية جنبا الى جنب
الرجل فيه .

 

يذكر ان الدعوات
للحضور في الاحتجاجات المنددة  بسياسات
الاحتلال الفارسي تجاه شعبنا العربي الأحوازي ومن بينها سرقة مياه كارون ونقلها
للعمق الفارسي قد ازدات كثيرا مما اربكت القوات الأمنية وجعلتها ان تبحث عن طرق
لمنعها.




اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى