الأخبار

أنباء عن نفي تنفيذ حكم إعدام بحق شباب الفلاحية خوفا من ردود فعل غاضبة من الأحوازيين


سلطات الاحتلال الفارسي
تتراجع عن تأكيد خبر تنفيذ جريمة الاعدام بأسرى مدينة الفلاحية وتنفي ما تردد عن إرتكابها
هذه الجريمة بحق هؤلاء الأسرى
.


ونقلت مصادر موثوقة من
مدينة الفلاحية الأحوازية لموقع المقاومة الوطنية الأحوازية((أحوازنا)) عن قيام جهاز
المخابرات التابع لسطلة الإحتلال الفارسي اليوم الثلاثاء 03-12-2013 بالإتصال بعوائل
الأسرى الأحوازيين الأربعة ونفت خبر إعدامهم، هذا في الوقت الذي اتصل نفس الجهاز بتلك
العوائل يوم أمس وأكد لهم تنفيذ الحكم بحق أبنائهم الأربعة وهم غازي عباسي، عبدالأمير
مجدمي، عبدالرضا امير خنافرة وجاسم مقدمي
.


وأضاف هذا المصدر الموثوق
ان هذا النفي جاء نتيجة لخطة شيطانية من قبل سلطات الاحتلال الفارسي من أجل الالتفاف
على الاستعدادات الواسعة التي يقوم بها أبناء مدينة الفلاحية للقيام بمظاهرات حاشدة
اليوم بعد الأنباء التي تواردت يوم أمس عن تنفيذ حكم الإعدام بحق أبناء مدينتهم، مما
يثبت مدى الخوف والهلع والارباك الذي أصاب هذه السلطات المجرمة، خصوصا وإن المدينة
تشهد تواجد مكثف لعناصر الحرس الثوري والباسيج ويمكن ان تؤدي هذه المظاهرات الى مواجهات
دامية بين الجانبين
.


الجدير بالذكر إن الشعبة
الثانية والثلاثين التابعة للمجلس الأعلى للقضاء الفارسي كانت قد أيدت حكم الإعدام
بحق هؤلاء الأسرى في تاريخ 13 يوليو-تموز-2013. ومن المحتمل أن يكون تنفيذ حكم الإعدام
قد تم اثناء استدعاء هؤلاء الأسرى من قبل جهاز المخابرات قبل عدة أسابيع
.




اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى