الأخبار

مقتل وجرح عشرات الأشخاص إثر حادث سير في مدينة تستر الأحوازية



ضعف البنية التحتية
وإهمال الطرق في الأحواز من قبل سلطات الاحتلال الفارسي تحصد أرواح جديدة لأشخاص
في الأحواز العربية.


نقلت وكالة فارس
للأنباء خبر مقتل 10 من مواطنين أحوازيين وجرح 12 اخرين معظمهم طلاب مدارس صباح
اليوم الإثنين 16-12-2013 إثر حادث سير بين مدينتي تستر وكتوند. وأضافت الوكالة ان
الحادث حصل بعدما اصطدمت شاحنة بميني باص يحمل عدد من طلاب المدراس وجامعات،
بالإضافة الى عمال وموظفين أحوازيين.


من جانب أخر أضاف
مصدر من الأحواز المحتلة لموقع أحوازنا ان أحد أسباب زيادة قتلى هذا الحادث هو
التأخير في وصول سيارات الإسعاف لمحل الحادث. وأضاف المصدر ان سيارات الإسعاف وصلت
بعد أكثر من ساعة من وقوع الحادث مما أجبر بعض المارة من إيصال الجرحى بسياراتهم
الخاصة، كما إن كل من مستشفيات مدينتي تستر والقنيطرة (دسبول) كانتا تحاولا التهرب
من مسؤولية تقبل الجرحى.


يذكر ان طريق
تستر-القنيطرة وتستر-كتوند يعتبرا من أكثر الطرق دموية في السنوات الأخيرة في
الأحواز المحتلة و
عدم إتخاذ الإجراءات اللازمة من قبل
سلطات الاحتلال الى اصلاحها بالإضافة الى عدم اصلاح الطرق في باقي المدن الأحوازية
يؤدي الى حصد
أرواح المئات من المواطنين
الأحوازيين في كل عام.




اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى