الأخبار

الدولة الفارسية تصنف شمال الأحواز من ضمن المناطق السنية




نقلت وكالة فيد للأنباء خبرا حول اعتراف سلطات الاحتلال الفارسي
باعتناق المواطنين الأحوازيين لمذهب اهل السنة والجماعة في كتاب الجغرافيا الذي
يدرس في الصف الثالث في مدارس الثانوية.


وقد نشرت الوكالة الخريطة التي تشير الى ان شمال الأحواز التي
اختار الفرس لها اسما مزورا وأطلقوا عليها تسمية “خوزستان” تعتبر من
المناطق السنية في جغرافية إيران السياسية وفي منطقة شرق الأوسط. وقد أدرجت
الخريطة في الصفحة 159 في كتاب الجغرافيا الذي يدرس في الصف الثالث في المرحلة
الثانوية من الدراسة والذي أدخلت محافظة “شمال الأحواز” العربية فيه من ضمن
المناطق السنية في خريطة التقسيم الجغرافي للعالم من حيث التقسيمات المذهبية.


وفي سياق متصل نقلت العديد من وكالات الأنباء الفارسية ومن
بينها”شيعه نيوز” تصريحا للنائب في برلمان الاحتلال الفارسي
“عبدالله تميمي” ادلى به لوكالة “مهر” للأنباء وقال فيه:
“من المؤسف أن يتم تصنيف شمال الأحواز من ضمن المناطق السنية وإن الخطأ هذا
كبير جدا ولايمكن تقبله ممن قام بتدوين كتاب الجغرافيا الذي فيه هذه الخريطة”.


وقالت
وكالة فيد للأنباء أن “تحرك الشعب العربي الاحوازي والقوى الفاعلة في وسائل
الإعلام الشعبية الاحوازية بتقديم الحقيقة للعالم مما ادى الى تغيير قرار الحكومة
من تجاهل الحقيقة وتكذيبها الى مواجهة الواقع”.


يذكر ان سلطات الاحتلال الفارسي دائما ما تتناقض في التصريحات
على السنة رؤسائها، تارة تعترف بوجود مواطنين احوازيين يعتنقون مذهب اهل السنة
والجماعة وتارة تنفي اعتناق أي مواطن أحوازي لمذهب اهل السنة والجماعة واخرها
تصريح المدعو “محسن اراكي” أمين عام المجمع العالمي لتقريب المذاهب
الإسلامية في الدولة الصفوية الذي ادعى ان كافة المواطنين الأحوازيين يعتنقون
المذهب الشيعي.

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى