الأخبار

قرية "الندافية" تعاني من الإهمال المتعمد

"أحوازنا"

تعاني قرية الندافية التابعة لقضاء الباوي من عدم وجود مرافق صحية وتعليمية وترفيهية كافية حتى تلبي حاجات ومتطلبات الأحوازيين في هذا القضاء.

وأكد ناشطون حقوقيون للموقع الإعلامي لحركة النضال العربي لتحرير "الأحواز" خبر معاناة أهالي قرية الندافية التابعة لقضاء الباوي والواقعة في مسير الأحواز – تستر. وأضاف الناشطون أن سكان هذه القرية يعانون من عدم وجود مراكز صحية ومدارس تتطابق مع المعايير المعتمدة، كما أن أهالي هذه القرية يعانون من عدم وجود طرق مبلطة ومياه صالحة للشرب بالإضافة إلى الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي والمياه وتفشي البطالة.

وتعترف سلطات الاحتلال الفارسية بوجود ثمانمئة نسمة في هذه القرية ولكن الناشطين الأحوازيين يقولون إن عدد أهالي هذه القرية أضعاف العدد المعترف به من قبل العدو الفارسي. ويدعي المسؤولون الفرس في الأحواز أن عدم تخصيص ميزانية من قبل سلطات الاحتلال هو الذي يحول دون توفير الخدمات اللازمة لهذه القرية. ولكنهم لم يتحدثوا عن أسباب عدم تخصيص ميزانية. ودائما ما تمتنع الدولة الفارسية عن توفير الخدمات الضرورية في القرى والبلدات الأحوازية وفي ذات الوقت تضغط على الأحوازيين وتضييق عليهم حتى تجبرهم على الهجرة وترك أراضيهم لصالح المشروع الفارسي الاستيطاني في الأحواز.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى