الأخبار

جهاز الأمن الفارسي يعتقل مواطنا ويصادر اجهزة اتصالات المحتجين + صور



نقلت مصادر موقع المقاومة الوطنية الأحوازية “أحوازنا” خبر
مصادرة اجهزة نقال العديد من المحتجين الأحوازيين من قبل قوات الأمن والشرطة
الفارسيتين، الذين احتجوا يوم امس الثلاثاء 18 مارس 2014 على خلفية هدم اجزاء من
قصر الشيخ خزعل في مدينة الأحواز العاصمة.


وقالت المصادر ان قوات الأمن والشرطة الفارسيتين قامت باعتقال العديد من
المحتجين الأحوازيين ونقلتهم الى مكان مجهول. وقد استطاعت مصادر موقع
“أحوازنا” التعرف على هوية احد المعتقلين، المواطن قاسم الساري البالغ
من العمر 20 عاما يسكن في حي الثورة احد احياء مدينة الأحواز العاصمة. واضافت
المصادر ان المواطن قاسم الساري بعد ان قامت قوات الشرطة بمصادرة جهاز نقاله، قام
بالذهاب الى مركز الشرطة للاستعادة جهاز نقاله، ولكن قوات الشرطة سرعان ما اعتقلته
ونقلته الى مكان مجهول.


يذكر ان الوعي الوطني المتزايد لدى المواطنين الأحوازيين جعلهم ان يرفضوا
كافة سياسات الاحتلال الفارسي التي تستهدف هوية الأرض والانسان الأحوازيين، لذلك
لم يترك المواطنين الأحوازيين فرصة الا واغتنموها للتعبير عن رفضهم لسياسات المحتل
الفارسي وماحضور المواطنين من كبار السن والصغار الا دليل واضح على وعي الوطنين
الأحوازيين الذي تضاعف عن السابق واصبح شوكة بعيون المحتل الفارسي.










اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى