الأخبار

حركة النضال العربي لتحرير الأحواز تحضر مؤتمرا بمناسبة الذكرى العاشرة لإنطلاقة بيجاك





بدعوة رسمية من حزب
حياة كردستان الحرة – بيجاك حضر وفد من حركة النضال العربي لتحرير الأحواز مؤتمرا
بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيس بيجاك، والذي عقد يوم السبت الموافق 05-05-2014 في
العاصمة السويدية ستوكهلم. كما حضر المؤتمر أكثر من 20 حزبا وتنظيما، منها حزب اليسار
السويدي، حزب الأخضر السويدي، حزب الشعب البلوشي، حزب استقلال كردستان، مؤسسة الأم
الكردية.


وألقى السيد حبيب
اسيود، كلمة حركة النضال العربي لتحرير الأحواز في هذا المؤتمر، والذي هنأ من
خلالها الشعب الكردي بذكرى تأسيس حزب حياة كردستان الحرة – بيجاك. وأكد على
الأهمية والدور الكبير الذي لعبه هذا الحزب منذ انطلاقته في نضال الشعب الكردي
بشكل خاص والشعوب غير الفارسية بشكل عام. وأضاف السيد حبيب اسيود أن ضعف التنسيق
والنضال المشترك بين الشعوب غير الفارسية كان دائما نقطة ضعف كفاح هذه الشعوب من
أجل الحرية والتحرير، لذا يجب أن تكون أولوية هذه الشعوب في المرحلة الحالية معرفة
بعضها البعض والتأسيس لمرحلة جديدة من النضال المشترك. وهذا الأمر سيقلل من
التضحيات الباهظة التي تدفعها الشعوب غير الفارسية من أجل الحرية والتحرير. من
جانب أخر تطرق القيادي في حركة النضال العربي لتحرير الأحواز إلى حالة الوعي
المتزايد التي تشهدها الأحواز في الأعوام الماضية، مما تسببت بتصاعد وتيرة نضال
شعبنا ضد الاحتلال الفارسي والذي يتمثل في كافة الميادين منها السياسية والإعلامية
والثقافية وحتى في مجال حماية البيئة. وأشار في كلمته إلى القمع والاضطهاد المتزايد
الذي أقدم عليه الاحتلال الفارسي ضد الشعب الأحوازي، بالتوازي مع تصاعد الوعي
والنضال لدى هذا الشعب.


من جانب أخر ألقى
القيادي في حزب حياة كردستان الحرة – بيجاك، السيد شيرزاد كمانجر كلمة رحب عبرها
بالضيوف الذين حضروا المؤتمر وأعطى صورة عن خطط واستراتيجية بيجاك في الفترة
القادمة بعد التغييرات التي شهدتها المنطقة وشرق كردستان، خاصة بعد الإنتهاكات
التي قامت بها الدولة الفارسية للهدنة التي وقعها الجانبان عام 2011، بعد الهجوم
الفاشل الذي شنه الحرس الثوري الفارسي على قواعد بيجاك. كما أكد السيد كمانجر من
جانبه على ضرورة توسيع العمل المشترك بين التنظيمات التابعة للشعوب غير الفارسية
لكي تكون المعركة واحدة كما هو مصير هذه الشعوب.


كان هناك أيضا كلمة
للشعب البلوشي والذي ألقاها السيد ناصر بليدة القيادي في حزب الشعب البلوشي، والذي
شدد على أهمية تضافر جهود تنظيمات الشعوب غير الفارسية في هذه المرحلة الحساسة
التي تمر بها “ايران” والمنطقة. وتحدث في هذا المؤتمر ضيوف وممثلون
للأحزاب السويدية ومن ضمنهم السيدة “أن مارجريت” ممثلة حزب اليسار
السويدي والتي هنأت الشعب الكردي بمناسبة ذكرى انطلاقة حزب حياة كردستان الحرة –
بيجاك وأكدت على دعمها لنضال كافة الشعوب المضطهدة من أجل الحرية.





 


 


اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى