الأخبار

إنطلاق باكورة موقع أحوازنا.نت ضمن شبكة أحوازنا


ينطلق اليوم الأربعاء الموافق
23/04/2014 موقع
ahwazna.org موقع حركة النضال العربي لتحرير الأحواز
ضمن شبكة مواقع أحوازنا، إلى جانب موقع
ahwazna.org، في حلة جديدة شكلا ومضموناً، ليواصل
مسيرته النضالية في فضح ممارسات المحتل الفارسي وجرائمه في حق شعبنا على أرض
الأحواز الأبية ونقل مآثر شعبنا في مقاومته للمحتل وكفاحه من أجل الحرية والحياة
الكريمة.

     فمن دواعي الفخر أن ترتقي في نضالك وتجدد في
وسائلك، فكل إنجاز يعتبر خطوة واثقة وراسخة نحو شمس الحرية. بفضل نضال مضني من
رجال خلف الستار لا يكلون ولا يملون… فالتحية والتقدير لكل جنود موقع أحوازنا في
الوطن والمهجر، الذين ناضلوا بالقلم والكاميرة وبكل وسيلة تمكنهم من نقل الحقيقة
عبر موقع أحوازنا.

     كثيرا ما اشتكى الأحوازيون خلال مسيرتهم
النضالية من الظلم الواقع عليهم من المحتل وكل قوى الشر التي عملت على ترسيخ أقدام
المحتل الفارسي في أرض الأحواز الطاهرة، إلا أنه لم يكن لصوتهم صدى يسمع من آذان
آثرت الصمم من نجدة  المستغيث، وما يحز في
نفس الأحوازيين أن يساهم أشقائهم العرب في كتم صوت استغاثتهم بمشاركتهم في الحصار
الإعلامي الذي فرضه الفرس وأعوانهم على الشعب العربي الأحوازي، ولكن بفضل جهود
المناضلين الأحوازيين شهدت القضية الأحوازية إنفراجاً جزئيا في جدار الحصار
الإعلامي، وليس ذلك من الإعلام العربي الرسمي، بل من وسائل الإعلام الخاصة التي
تناغمت مع نبض الشارع العربي في نصرة القضايا العربية ضد الصفويين والصهاينة،
والعمل على فضح مخططاتهم ومؤامراتهم ضد الأمة العربية. وتأتي في مقدمة الإعلام
العربي المساند لقضية شعبنا قناتي وصال وصفا الفضائيتين. ولهم منا من هذا المنبر
كل الشكر والتقدير.

     وإيماناً منا بصدق المثل القائل (ما حك جلدك
مثل ظفرك) سعينا نحن في حركة النضال العربي لتحرير الأحواز منذ البداية في
الإعتماد على الذات في نقل صوت شعبنا للعالم، لذلك لم ندخر جهداً لخلق كادر إعلامي
أحوازي يتصدى لهذه المهمة ولازلنا نبذل ما في وسعنا حتى نجني ثمار ذلك عما قريب إن
شاء الله. ونسعى إلى خلق نوافذ إعلامية أكثر تأثيراً في نشر القضية الأحوازية،
ونتطلع إلى اليوم الذي تنطلق فيه قناة فضائية أحوازية 100% متسلحين بأحدث ما توصل
إليه  إلاعلام في هذا العصر الذي يوصف بعصر
المعلومات، لنصارع بالكلمة والمعلومة عبر الإعلام الذي حرمنا منه طويلاً. ومن ضمن
إنجازاتنا في هذا الصدد تأهيل كادر إعلامي أحوازي باللغات العربية والإنجليزية
والفارسية حتي ننافس في إيصال المعلومة الصادقة إلى كل مكان غابت عنه الحقيقة
بضلالات الإعلام الفارسي. ونتمنى للقارئ الكريم أينما كان الفائدة والمتعة عبر
موقع أحوازنا في حلته الجديدة. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى