الأخبار

قائد سابق في الحرس الثوري: لدينا العديد من المتطوعين للقتال في سوريا


إننا لا نفرق بين الحرب في منطقة الشلمجة
(إحدى مناطق الأحواز)
وفي سوريا، ولا نُميز بين منطقة وأخرى -حسب تعبيره
، هكذا نقلت وكالة أنباء “خبر أنباء” تصريحا عدوانيا للعقيد حسين
همداني القائد السابق لفيلق محمد رسول الله التابع للحرس الثوري الفارسي
.

وأضاف قائلا لدينا العديد من قوات التعبئة المدربين،
أعلنوا عن استعدادهم للقتال في سوريا، بالرغم من أننا لم نفتح لحد الآن مراكزا
للتطوع والقتال في الظرف الراهن. وأشاد في تصريحه الذي نقلته وكالة “خبر انلاين”
بمواقف “حزب الله” حول حضوره في ساحات القتال ضد الشعب السوري
.

واعترف العقيد حسين حمداني عن تشكيل قوات تعبئة
شبيهة بقوات الباسيج في المحافظات السورية. وقال تأكدوا أن بعد لبنان وسوريا سترون
تشكيل قوات تعبئة من أبناء الثورة (يقصد الثورة الفارسية الصفوية) في العراق
.

وتظهر هذه التصريحات وغيرها من تصريحات ومواقف للمسؤولين
الفرس تجاه الدول العربية، عدم التزام الدولة الفارسية بالعرف والقوانين الدولية
التي لا تجيز التدخل في شؤون الدول الأخرى. وهذه التصريحات والممارسات العدوانية
للدولة الفارسية تجاه الدول العربية باتت تفرض على الحكومات العربية اتخاذ مواقف
صارمة تجاه جرائم هذه الدولة المارقة والتصدي لها بجميع الطرق الممكنة وأهمها دعم
الشعوب غير الفارسية الرازحة تحت الاحتلال الفارسي وهيمنته
.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى